عاش فيها 8 سنوات ! .. لاجئ شاب يشنق نفسه بعد ترحيله من ألمانيا إلى بلاده

شنق شاب أفغاني نفسه في كابول، بعد ترحيله من ألمانيا الأسبوع الماضي.

وقالت قناة “n-tv” الألمانية، الأربعاء، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الشاب، البالغ من العمر 23 عاماً، والمنحدر من مقاطعة بلخ شمال أفغانستان، عاش في ألمانيا لمدة ثماني سنوات، قبل أن يتم ترحيله إلى أفغانستان، قبل أسبوع، مع 68 طالب لجوء مرفوضين.

وقالت المنظمة الدولية للهجرة، التي تستقبل مؤقتاً اللاجئين المرحلين الذين لا يملكون سكناً في بلادهم، إنه تم العثور على الشاب الأفغاني، في فندق “سبينسر” في كابول، مشنوقاً.

وذكرت صحيفة “دي فيلت”، نقلاً عن متحدث باسم إدارة الهجرة في هامبورغ، التي كان يعيش فيها الشاب، إن الشاب الأفغاني مدان سابقاً بجرائم سرقة والشروع بالتسبب بإصابات جسدية خطيرة ومقاومة مسؤولي إنفاذ القانون وانتهاك قانون مكافحة المخدرات، بالإضافة إلى استمرار التحقيقات ضده في جرائم جنائية أخرى.

وكان وزير الداخلية الاتحادي، هورست زيهوفر، قد أعرب الثلاثاء عن سعادته بترحيل 69 لاجئاً، بالتزامن مع عيد ميلاده الـ 69.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق