صالح مسلم يعلق على اجتماع الجناح السياسي للوحدات الكردية مع النظام في دمشق

قال صالح مسلم، مسؤول لجنة العلاقات الخارجية في حركة المجتمع الديمقراطي، والرئيس السابق لحزب الاتحاد الديمقراطي (وحدات الحماية الكردية)، إن “المحادثات التي جرت بين الحكومة السورية ومجلس سوريا الديمقراطية، هي بمثابة (جس نبض) بين الطرفين، مؤكداً أن “سوريا دخلت مرحلة جديدة”.

وتحدث صالح مسلم عن النقاط الأساسية التي مرت بها سوريا خلال هذه الفترة سياسياً وعسكرياً، والمفاوضات التي جرت، وذلك في مؤتمر صحفي عقد السبت في القامشلي.

ونقلت وكالة “رووداو” الكردية، عن مسلم قوله: “ما تزال سوريا تمر بمرحلة عصيبة لأن الثورة التي قام بها السوريون تغير مسارها وتوجهت إلى مرحلة الثورة السلطوية، وتدخل الدول الخارجية في شأنها أوصلنا إلى هذه المرحلة”.

وأضاف: “كل ما جرى بين الحكومة السورية ومجلس سوريا الديمقراطية هو بمثابة محادثات، ويوجد بين المحادثات والمفاوضات فرق كبير، حيث كان الاجتماع جس نبض بين الطرفين، ولا يوجد حتى الآن أي اتفاقيات على أرض الواقع”.

وأشار إلى أن “مجلس سوريا الديمقراطية وممثلو شمال سوريا جاهزون لأي تفاوض يخص مصلحة الشعب السوري وشعوب شمال سوريا إن كان في دمشق أو في قامشلو، لأن الهدف سيكون تغيير المسار إلى الطريق الصحيح”.

وأضاف: “في حال إجراء مفاوضات سيكون هناك شروط .. شعبنا ضحى بحياته لطرد الإرهاب من مناطقه وقام ببناء إدارة ذاتية، ولن نتنازل عن شروطنا”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. طالما هيك كون رجال و أخو أختك و أنزل سوريا و أرجع لحضنبيشو قبل ما يحصلوا دواعش أوربه مكان اقامتك و يجيبوك بش كاتم على غفله.

  2. قال يوجد بين المحادثات والمفاوضات فرق كبير ، ههههه خير إن شاء الله، ذكرتني بأيام هيئة التنسيق والخيانة.

  3. القاده يهربون كلفئران والشباب تموت دفاعا عنهم ؟؟؟؟
    حزبك يا صالح مسلم مع انك لست بصالح ولا مسلم نجس وافكاره انجس وافعاله انجس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.