طفل سوري يصعد منصة تتويج ” أولمبياد الحساب الذهني ” في ماليزيا

حقق الطفل السوري حسن عبد اللطيف، المركز الثالث، في أولمبياد الحساب الذهني، التي أقيمت في ماليزيا، خلال الشهر الجاري.

وتمكن الطفل البالغ من العمر سبعة أعوام، من الحصول على الميدالية البرونزية، يوم الأحد (22/7)، بعدما تفوق في المسابقة التي تشارك فيها 25 دولة.

ونقلت مصادر إعلامية موالية، عن الأستاذ المشرف على الطفل، علي حمدان، قوله، إنه على مدار عامين ونصف، قام بتدريب الطفل حسن، على مهارات الحساب الذهني، قبل التواصل مع اللجنة المنظمة للمسابقة في ماليزيا، في الشهر الثاني من العام الحالي، والتي طلبت تزويدها بمقاطع فيديو للطلبة المشاركين لمعرفة مستواهم.

وأضاف أنه تم الاتفاق على إرسال خمسة أطفال، إلا أن التكلفة المادية المرتفعة اضطرتهم لتقليص العدد لطفل واحد، حيث قاموا بإجراء الاختبارات على الأطفال لانتقاء الأفضل منهم والأكثر تميزاً، فوقع الاختيار على الطفل حسن.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. ليش ما بعتو فطحل الجحشنة حافر بشار الجحش…وعاد ليش تكلفة …لما بعتو الكديش حافر عالبرازيل وعايطاليا بعتو مية كلب مرافقة …ما قلتو تكلفة …ومع انو هذا الولد رفع راسنا وجاب البرونز…و حافر بشار الجحش جاب البراز بوجهه وضحكتو الجدبة متل ابوه….

  2. طفل عمره ٧ سنين ملبسينه العلم!!!!
    بحياتكم شفتم طفل من اي بلد في العالم يلبس علم بلده.
    بيستغلوا حتى طفل صغير يشترك في مسابقة اطفال…
    طبعا مع تحفظي على قصة فوزه بالمركز الثالث… لأن تعودنا على كذب العصابة البعثية الطائفية ولم نعد نصدق اي شيء يصدر عنهم…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.