الجيش الإسرائيلي يغلق مستشفى ميدانياً على الحدود مع سوريا

أعلن الجيش الإسرائيلي في بيان الجمعة أنه أغلق مستشفى ميدانيا كان قد أقامه في الجولان السوري المحتل بمحاذاة الحدود الفاصلة مع سوريا بعد توقف نشاطه مؤخرا.

وقال الجيش إن “القوات الاسرائيلية بدأت إخلاء المستشفى الميداني “مازور لاداخ” الذي أقيم في آب/اغسطس 2017 في جيب إسرائيلي قرب الحدود السورية، بعد أن توقف نشاطه في الآونة الأخيرة”.

وأضاف ان المستشفى الذي “تم تأمينه من قبل قوات الجيش، هو مشروع إنساني فريد تم إنشاؤه بالتعاون مع منظمة إنسانية أمريكية كجزء من عملية حسن الجوار”.

وقال الجيش في بيانه انه “منذ بدء النزاع في سوريا حدث نقص كبير في البنية التحتية الطبية والإمدادات الطبية على الجانب السوري من الحدود.

وأضاف “لغياب الخيارات الطبية المناسبة في سوريا قام الجيش الإسرائيلي بتقديم مساعدات إنسانية منقذا حياة الناس كجزء من عملية حسن الجوار مع الحفاظ على سياسة عدم التدخل في النزاع″.

وتابع ان “العيادات النهارية قدمت المساعدة الطبية للسكان المحليين في مرتفعات الجولان السورية وعالجت نحو 6800 سوري منذ إنشائها مع بداية اندلاع النزاع السوري”.(AFP)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. أطالب بالاحتلال الإسرائيلي للكيان السوري! قد يشتم البعض و يغضب البعض و لكن هذا الرد المنطقي للداعين و للعملاء للاتراك! فدولة إسرائيل اكثر تقدماً و غنى و إنسانية من الكيان التركي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.