العثور على ” صاحب كازية ” مقتولاً داخل سيارته في مصياف .. و أنباء تتحدث عن تورط ” ابنه الوحيد ” بالجريمة

قالت وسائل إعلام موالية، الأحد، إنه “عثر على جثة صاحب إحدى كازيات مصياف مقتولاً داخل سيارته الخاصة، في مصياف، في منطقة تبعد عن منزله حوالي ٣٠٠ متر”.

وذكر الإعلام الموالي أنه تم العثور على جثة أحمد زريق (أبو هادي) صاحب كازية زريق في مصياف حوالي السابعة من صباح الأحد مقتولاً في سيارته الخاصة في شارع “شتيوي سيفو” في مصياف.

وأشارت التحقيقات الأولية إلى أن شخصين قاما بالركوب معه في سيارته الخاصة، وتم إطلاق النار عليه من الخلف بمسدس 9 ملم.

وختمت المصادر الموالية بالقول إن الضحية من الأشخاص ذوي السمعة الحسنة ومن “فاعلي الخير”.

والثلاثاء، تناقلت صفحات محلية عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أنباء تفيد بأن الابن الوحيد لأبو هادي متورط بالجريمة، بالاشتراك مع ثلاثة مأجورين، إلا أن أياً من وسائل الإعلام النظامية التي نشرت الخبر لم تأت على ذكر هذه المعلومة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.