أم أمريكية تغسل طفلتها بـ ” الكلور ” !

هل يمكن للأم أن تغسل طفلتها بالكلور ؟ هذا ما تفعله الأميركية ريفين فورد من ولاية ويسكونسن التي تحمم طفلتها الصغيرة بإضافة ملعقتين من مسحوق مبيض خاص إلى الماء والكلور، بسبب إصابتها بمرض “السماك” النادر.

ووفقا لقناة ” روسيا اليوم ” تعاني الطفلة إميليا من حالة تسبب جفاف جلدها بسرعة، حيث ينزف إذا استخدم الصابون في تغسيله بسبب إصابتها بالسماك، وهو مرض وراثي نادر لا علاج له، يسبب جفافا جلديا شديدا مع تشكل قشور سمكية “حراشف”، ويعاني المصابون بهذا المرض من شعر ضعيف يتكسر بسرعة.

وتبقى الطفلة في موسم الصيف في البيت دائما ولا تتعرض للشمس والهواء الطلق، بسبب عدم وجود غدد عرقية في جسمها، ويتم دهنها بالكريمات المرطبة شتاء للسبب نفسه ولجفاف الجلد الدائم.

وتقول الوالدة فورد إنها تتبع نصائح الأطباء دائما بتحميمها مرتين في اليوم بإضافة المبيض، ودهن جسمها بعد ذلك بالكريمات الستيرويدية المرطبة، فالحمام مع الكلور من أهم توصيات الأطباء، حيث يبقي الطفلة في حالة جيدة ويمنع تكون البكتيريا تحت القشور الجلدية.

وعلى الرغم من أن هذه الإجراءات تبدو مخيفة للوهلة الأولى إلا أنها تبقي الطفلة في حالة صحية جيدة، بحسب أطباء الجلد المختصين.

وتبدو الطفلة الآن بحالة أفضل إذ اختفى الاحمرار المؤلم من أماكن كثيرة على جسمها، إلا أنها لا تزال تعاني من “الحراشف” الجلدية التي تغطي بقعا كثيرة من جلدها.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.