” وطنيون لا انفصاليون ” .. السويداء : ” رجال الكرامة ” يرفضون مطالب وفد روسي و هذه هي الأسباب

رفض وجهاء من حركة رجال الكرامة في محافظة السويداء مطالب وفد روسي التقى معهم، الأحد، للسماح بمرور عدد من البدو عبر المحافظة.

وقال مصدر مقرب من رجال الكرامة المعارضة في محافظة السويداء لوكالة الأنباء الألمانية: “التقى وفد عسكري روسي مع وجهاء من رجال الكرامة المعارضة برئاسة يحيى الحجار لمدة ساعتين اليوم الأحد في قرية شنيرة جنوب مدينة صلخد من أجل السماح لحوالي 200 شخص من بدو ريف السويداء بالتوجه إلى محافظة درعا، ورفض وجهاء الكرامة السماح بمرور أي شخص من السويداء الى درعا او العكس خوفاً من تسلل بعض مسلحي تنظيم الدولة بين هؤلاء باتجاه محافظة درعا”.

وأكد المصدر: “لم يحصل الوفد الروسي على أي شيء وطلب اجتماع اخر يعقد في دمشق بداية الاسبوع القادم مع وفد من رجال الكرامة، ولكن رجال الكرامة رفضوا أي اجتماع، يتعلق بموضوع خروج مسلحي الدولة من منطقة حوض اليرموك في ريف درعا الغربي أو عودة البدو ما لم يفرج عن المعتقلات لدى تنظيم الدولة”.

واوضح المصدر أن “رجال الكرامة أكدوا للوفد العسكري الروسي أن خطهم وطني وليس كما يطلق عليهم البعض بأنهم انفصاليون”.

وتأسست حركة رجال الكرامة عام 2012 بقيادة الشيخ وحيد البلعوس ودعت الى تحريم الاعتداء على سكان المحافظة واغتيل البلحوس وعدد من مشايخ الكرامية في تفجير سيارة مفخخة مطلع شهر أيلول 2015 وبعد مقتل قائدها وقفت الحركة وجناحها المسلح على الحياد خلال الحملة الأخيرة للقوات النظامية في محافظة على درعا.

وفي محافظة السويداء بثت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلا مصورا لاثنتين من المختطفات لدى تنظيم الدولة طالبت إحداهما القائمين على التفاوض بتسريع العملية نظرا لظروف الاحتجاز السيئة التي تعاني منها المختطفات. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.