أستراليا : اختفاء عشرات الركاب بعد تحطم قاربهم في مستنقع للتماسيح

تحطم قارب في مستنقع يعج بالتماسيح في منطقة كوينزلاند الأسترالية، إذ عثرت الشرطة على القارب خاليا من ركابه الذين قدروا بالعشرات.

وبعد توسيع عمليات البحث حول المنطقة، عثرت الشرطة على 11 ناجيا من الحادثة، كانوا يختبئون بطريقة غريبة بين مجموعة أشجار وسط المستنقع، حيث تشك الشرطة بكونهم إما لاجئين غير شرعيين، أو صيادين غير قانونيين.

وتقدر الشرطة الأسترالية وجود قرابة 40 شخصا على متن القارب قبيل تحطمه، في حين أكدت أن عمليات البحث ما تزال جارية لضمان سلامة وإنقاذ جميع من كان على القارب، الأمر الذي يعد أولوية في الوقت الراهن.

وبحسب ما ذكرت “هيئة الإذاعة البريطانية”، في حال تبين أن الركاب كانوا مهاجرين غير شرعيين، فإن ذلك يعد سابقة حقيقية، كونها أول رحلة هجرة بحرية تصل البر الأسترالي دون رصد أو ملاحقة أمنية، وذلك منذ سنوات عديدة.

كما تتضارب الأنباء الواردة من الإعلام الأسترالي، حول جنسيات وأعمار الركاب المنكوبين، فالبعض أشار إلى أنهم من الفلبين، في حين أشارت وسائل أخرى إلى أنهم مواطنون فيتناميون.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق