لوبيتيغي : إقالتي من تدريب إسبانيا لم تجعلني نادماً على توقيعي لريـال مدريد

أكد المدرب الإسباني #جولين_لوبيتيغي انه غير نادم على الإطلاق على إعلان قراره بتوليه مسؤولية الإشراف الفني بنادي #ريال_مدريد الإسباني رغم انه يرأس الجهاز الفني للمنتخب الإسباني الذي كان يستعد لخوض بطولة كأس العالم بروسيا.

وكان نادي ريال مدريد قد أعلن تعاقده مع جولين لوبيتيغي ليتولى شؤون الفريق الفنية قبل ساعات من إنطلاقة بطولة كأس العالم ، وخوض المنتخب الإسباني لأولى مباراته في البطولة ، مما دفع بإتحاد كرة القدم لإتخاذ قرار بإقالته على الفور وإسناد المهمة للمدرب فرناندو هييرو لقيادة المنتخب الوطني في مونديال روسيا الروسي .

ودشن لوبيتيغي مقابلته مع إذاعة “أوندا سيرو” المحلية بالحديث عن تعاقده مع ريال مدريد رغم انه كان يرأس الجهاز الفني للمنتخب الوطني قبل ساعات من خوض إسبانيا لمباراتها الأولى ضد البرتغال في مونديال روسيا ، حيث قال :” لست نادماً على تلك الخطوة لاني كنت صادقاً مع نفسي، وأنا سعيد بتدريبي لريال مدريد ، واعتبره تحدياً قوياً وجميلاً “، مضيفاً :” لا أريد التوقف والنظر إلى الوراء والغوص في التفاصيل التي شهدتها قضيتي مع اتحاد الكرة “.

وتابع، وفق ما اوردت صحيفة “إيلاف” :” مفاوضاتي مع إدارة الريال تمت بسرعة، فهم عرضوا عليَّ تدريب الفريق ، وانا قبلت العرض و انتهت الأمور على ذلك ، ولا أريد الخوض في تفاصيل أكثر عما جرى في المحادثات بيننا”.

كما تحدث لوبيتيغي عن المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي تزامن رحيله عن النادي مع بداية عمله في الفريق ، حيث قال :” لم اتحدث مع رونالدو ، ولكن ظهر واضحا بالنسبة لي اهتمامه بالرحيل بعد عودته مباشرة من مونديال روسيا ، وإدارة النادي سهلت له ذلك، و لم تقف أمام رغبته ، والعناصر الحالية للفريق هي عناصر جيدة وجاهزة ومؤهلة للمنافسة على كافة البطولات”.

وبسؤاله عن ثنائي هجوم نادي باريس سان جيرمان البرازيلي نيمار دا سيلفا والفرنسي كيليان مبابي وما تداولته وسائل الإعلام عن رغبة النادي الملكي في التعاقد مع أحدهما ، امتنع لوبيتيغي الحديث عنهما قائلاً :” طالما انهما يلعبان لنادٍ آخر فلا أريد الحديث عن ذلك ” ، مشيداً بالحارس الجديد للفريق البلجيكي تيبو كورتوا القادم من نادي تشيلسي الإنكليزي ، وانه سعيد بإنضمامه لريال مدريد.

كما اشاد الفني الإسباني ببقية اللاعبين الذين تعاقد معهم النادي هذا الصيف سواء المهاجم الدومينيكاني ماريانو دياز او المهاجم البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور، لأنهما يمتلكان مهارات وقدرات تهديفية مميزة .

وعن سؤاله بإمكانية تحقيق الفريق للقب بطولة الدوري الإسباني هذا الموسم ، علق لوبيتيجي قائلاً :” المنافسة على لقب البطولة صعبة وقوية، ولكني سعيد من البداية التي حققها الفريق حتى الآن بإحرازه ثلاثة انتصارات ، ولكني اعتبرها مجرد بداية فقط ، لأن الفريق مطالب بأن يترفع عن الأداء المميز في قادم المباريات وحتى نهاية الموسم”.

وبسؤاله عن بطولة كأس الملك التي لا توليها إدارة النادي اهتماماً كبيراً بالمقارنة مع بطولتي الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا ، رد لوبيتيغي قائلاً :” كأس الملك يعتبر من الألقاب المهمة لنا ونسعى للفوز بها مثلها مثل بقية البطولات “.

كما دافع المدرب الاسبق للمنتخب الإسباني عن تقنية الفيديو (فار) ، بقوله :” يجب علينا تقبل القرارات حتى عندما لا تكون في صالحنا ، ويجب التعود عليها لانها تقنية تهدف إلى تحسين أداء الحكام وتقليل الاخطاء المؤثرة على نتائج المباريات”.

وفي المقابل، انتقد لوبيتيغي فكرة نقل مباريات الدوري المحلي إلى الولايات المتحدة الاميركية ، حيث وصف الأمر في هذا الصدد قائلاً :” الامر غريب وغير مناسب بغض النظر عن الجوانب المالية و الاقتصادية لكن بالنسبة لي لا أريد ان يلعب ريال مدريد هناك ، لكن سيكون علينا الالتزام بالقرارات الصادرة عن رابطة الليغا “.

ورفض لوبيتيغي الرد على تعليق ليونيل ميسي بشأن التأثير السلبي لرحيل رونالدو عن ريال مدريد ، حيث علق في هذا الصدد قائلاً :” لا أشك لحظة واحدة في قدرات لاعبي الفريق الحاليين، ولن أقوم أبداً بعمل مقارنة الفريق الحالي بالفريق السابق الذي تواجد رونالدو ضمن صفوفه”.

وعن رؤيته لأداء الحارس دافيد دي خيا حارس منتخب إسبانيا ونادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، رد لوبيتيغي :” اعتبره ضمن افضل الحراس في العالم رغم أدائه المخيب مع المنتخب الإسباني في بطولة كأس العالم بروسيا “.

واختتم لوبيتيغي حديثه بالقرار الذي اتخذه بإغلاق كافة صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي، مشيراً الى انه لم يكن مرتاحاً بتواجدها ، إضافة إلى انه ليس من النشطاء في هذه المواقع حتى يتفاعل مع متابعيه بإنتظام وبشكل إيجابي.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.