صحيفة روسية عن ” عسكري ألماني ” ! : لا يوجد ما يفعله الجيش الألماني في سوريا .. و برلين ضالعة في زعزعة استقرارها منذ البداية

قالت وكالة “سبوتنيك” الروسية، إن العسكري الألماني، ألكسندر نوي، أعلن أنه “لا يوجد ما يفعله الجيش الألماني في الخارج”، وأنه يتوجب عليه أن يغادر العراق، وأن دخول الجيش الألماني إلى سوريا سيكون انتهاكا للقانون الدولي.

وقال نوي، معلقا على وجود الجيش الألماني في الشرق الأوسط، إن العراق قادر على حل مشاكله دون مساعدة خارجية، ووصف القوات الغربية الموجود بالعراق بقوات الاحتلال، وأكد أنه يجب عليها مغادرة الدولة، بحسب ما نقلت عنه صحيفة “إزفيستيا” الروسية.

وأضاف العسكري أنه من غير المقبول دخول القوات الألمانية إلى سوريا، مذكرا أن “دمشق لم تطلب من برلين المساعدة في الحرب، ومجلس الأمن الدولي لم يصرح بمشاركة الجيش الألماني في الحرب السورية”.

وقال: “وهكذا، فإن دخول الجيش الألماني إلى سوريا سيكون خرقا للدستور والقانون الدولي”.

وشدد نوي على أن برلين ملزمة للمساعدة في إعادة إعمار سوريا، لأنها “كانت ضالعة في زعزعة استقرار البلاد من البداية”، مشيرا إلى أن ألمانيا يجب أن تقدم المساعدة دون أي شروط مسبقة.

وأضاف نوي: “وبالطبع، ينبغي أن تتاح للاجئين السوريين فرصة العودة إلى ديارهم بشروط لائقة”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق