ألمانيا : تغريم لاجئ سوري ” أعار ” أوراق إقامته لسوري آخر في اليونان !

غرمت محكمة في مدينة هايلغنشتات بولاية تورينغن الألمانية لاجئاً سورياً، لمنحه هوية إقامته للاجئ سوري آخر يعيش في اليونان، لمساعدته في القدوم إلى ألمانيا.

وذكرت صحيفة “تورينغر ألغماينه“، السبت، بحسب ما ترجم عكس السير، أن المحكمة المدنية قررت غرامةً على لاجئ سوري يبلغ من العمر 25 عاماً، بتهمة إساءة استخدام أوراقه الثبوتية، بعد أن منح هوية لجوئه الألمانية للاجئ سوري آخر، مقيم في اليونان.

وأضافت الصحيفة أن الشاب كان قد تعرف على والدة اللاجئ الآخر في دورة اللغة الألمانية، وقام بإرسال أوراق إقامته لابنها إلى اليونان لمساعدته في القدوم إلى ألمانيا، بدون مقابل مالي، وفقط بغرض مساعدتهما إنسانياً.

وكان الشاب قد ادعى لمديرية الأجانب بأنه أضاع أوراق إقامته، وحصل على نسخة أخرى منها، قبل أن تكتشف السلطات اليونانية، حين محاولة اللاجئ الآخر الصعود في الطائرة القادمة من أثينا إلى ألمانيا، أن الهوية ليست للأخير.

واكتفت المحكمة بالحكم على الشاب بغرامة مالية، نظراً لأن دافعه كان انسانياً، ولم تكن تتوفر لديه نية التهريب، عدا عن أنه قد قدم اعتذاراً عن فعلته.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.