ألمانيا : عائلة سورية كبيرة تعيش في مساحة ” 20 متر مربع ” فقط ! .. و منظمة خيرية تناشد مساعدتها

سلطت صحيفة ألمانية الضوء على عائلة سورية من تسعة أفراد تعيش في شقة مساحتها 20 متر مربع فقط، في مدينة فرايزينغ بولاية بافاريا الألمانية.

وقالت صحيفة “ميركور“، الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، إن عائلة المصري السورية المؤلفة من أب و أم و سبعة أطفال تعيش في ظروف صعبة، في شقة تبلغ مساحتها 20 متر مربع فقط، في مدينة فرايزينغ، القريبة من مدينة ميونخ.

وقالت بياته دروبنياك، مديرة منظمة دياكوني (منظمة تعنى برعاية اللاجئين) في المدينة، إن العائلة قادمة من محافظة درعا السورية، التي بدأت فيها الاحتجاجات ضد نظام بشار الأسد في عام 2011، وتبع ذلك معارك لم تنقطع، ومنذ ثلاث سنوات فر رب عائلة المصري من سوريا، واستقر منذ عامين في مدينة فرايزينغ.

ومنذ أن قدمت عائلته من سوريا، عن طريق لم الشمل، يعيش الأب مع زوجته وأطفاله السبعة في شقة مساحتها 20 متر مربع، بعد أن باءت جميع المحاولات في الحصول على شقة أكبر مساحة بالفشل.

وأشارت دروبنياك إلى أن عائلة المصري ليست الوحيدة التي تواجه مشكلة السكن في مدينة فرايزينغ، لكن وضعها يعتبر سيئاً للغاية، وأضافت أن منظمتها تحاول مع إدارتي المدينة والمنطقة مساعدة الجميع، ومن بينهم الكثير من الألمان، في الحصول على سكن مناسب.

وذكرت الصحيفة أن الأب استطاع الحصول على رخصة قيادة، وعمل كسائق باص، وانتقل من نزل اللاجئين واستأجر شقته الصغيرة، والتحق أبناؤه بالمدارس.

وعلقت دروبنياك بالقول إن كل شيء يسير على ما يرام مع العائلة، ما عدا وضع شقتهم الصغيرة، التي تضع جميع أفراد العائلة تحت ضغط هائل.

وعدا عن ذلك، فإن رب العائلة يحتاج لإجراء عملية جراحية، ولكنه مضطر إلى تأجيلها لعدم مناسبة الشقة لذلك، فهو بحاجة للراحة بعد إجراء العملية، بحسب ما قالت دروبنياك.

وطلبت منظمة دياكوني من المهتمين بمساعدة العائلة، أن يقدموا عروض شقق للإيجار، وأن يتواصلوا معها عبر الرقم (0816140298011).

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.