وزارة الدفاع الروسية : العفو الرئاسي عن الفارين شمل أكثر من 14 ألف سوري

زعم رئيس المركز الروسي للمصالحة في ​سوريا​ سيرغي سولوماتين، خلال مؤتمر صحفي في ​حميميم​، أن “السلطات السورية واصلت عملها على تنفيذ مرسوم الرئيس السوري ​بشار الأسد​ الصادر في 9 تشرين الأول الماضي، بشأن العفو عن أشخاص فروا من ​الخدمة العسكرية​”، مشيراً إلى أن “14522 شخصا جرى العفو عنهم بحلول يوم 2 كانون الأول، تنفيذا للمرسوم الذي يشمل ينطبق أيضا على لاجئين ومقاتلين سابقين من عناصر التشكيلات المسلحة غير الشرعية”.

وأوضح أن “خرقاً واحدا لوقف إطلاق النار تم رصده في منطقة إدلب لخفض التوتر خلال الساعات الـ24 الماضية، والمسلحين قصفوا قرية خفسين بريف مدينة حماة”.

ولفت سولوماتين إلى أن “المركز الروسي للمصالحة يدعو قادة التشكيلات المسلحة غير الشرعية إلى وقف الاستفزازات المسلحة وسلوك طريق التسوية السلمية في المناطق الخاضعة لسيطرتهم”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. تغير الزمان كان في سوريا لهجه اسمها لهجه القرود لما الواحد يعوج لسانه ويصرخ قرد تتغير الحسابات حاليا هناك شيء جديد يا بخت من كانت امه روسيه او حبيبته رقاصه روسيه حاليا من سيقود المرحله من كان يسهر في ملاهي فاكيد صار عنده معرفه بلغه الروسيه وصار عنده مفاتيح روسيه صار بدك معارف وضباط روس لتحل اي مشكله في سوريا اهلا بكم بزمن بوتين باي باي بشوره

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.