اتحاد بشار الأسد لكرة القدم يقيل المدرب الألماني و يعيد ” أبو علي ” لقيادة المنتخب أمام أستراليا ( فيديو )

أصدر اتحاد بشار الأسد لكرة القدم قراراً بإقالة المدرب الألماني بيرند شتانغه، وتعيين “فجر ابراهيم” بديلاً له، لقيادة المنتخب في المباراة الأخيرة في الدور الأول من منافسات كأس آسيا، أمام أستراليا.

وكان منتخب بشار الأسد تعادل في المباراة الأولى أمام فلسطين بدون أهداف، وخسر الثانية أمام الأردن (2-0).

وسبق لفجر ابراهيم أن درب المنتخب قبل كأس آسيا 2011، وأقيل قبل البطولة بعد تأهل المنتخب إليها، كما تم تعيينه مطلع العام 2015 كمدرب للمنتخب مجدداً، ليخلفه بعد ذلك أيمن الحكيم ومن ثم شتانغه مطلع العام الماضي.

ويعرف عن ابراهيم مواقفه التشبيحية وتأييده الكبير لرأس النظام بشار الأسد لدرجة قام فيها بحضور مؤتمر صحفي للمنتخب قبل مباراة سنغافورة ضمن تصفيات كأس العالم (تشرين الثاني 2015)، وهو يرتدي قميصاً طبعت عليه صورة بشار الأسد.

وقال فجر حينها، إن أحداً لم يجبره على ارتداء القميص، وأضاف : “هذا رئيسنا ونحن فخورون جداً بذلك”.

وتابع : “إنه (بشار) يحارب كل الجماعات الإرهابية في العالم، إنه أفضل رجل في العالم، وهو من الداعمين للمنتخب”.

ورداً على سؤال أحد الصحفيين حول اعتداءات باريس، قال فجر: “أنا لن أتحدث بالسياسة”.

وأضاف رداً على سؤال آخر حول القميص ودلالته السياسية : “إنه رئيسنا .. أنا لا أهتم بفرنسا أو غيرها .. أهتم ببلدي فقط”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫7 تعليقات

  1. طالما استلم ابو قلي تدريب منتخب البراميل المباره القادمه خساره 6 مقابل 1
    يجب على الجيش الباسل العرص وضع قناصه في الملعب وكل لاعب يستهتر بلمباره يجب قتله فورا
    ويلعن روحك يا حافز الكر

  2. بعيدا عن السياسة او الثورة او اي امر اخر فالامور متممة لبعضها فلا يمكن للرياضة ان تنجح ولو اتى النظام بزيدان مدربا والامر بسيط فالفساد والفشل والتخلف يحيط بالبلد والمجتمع في كل النواحي فماذا يمكن للرياضة ان تكون

    1. كلامك رائع طالما لا يتم وضع صاحب الاختصاص والخبرة في مكانه ثم وجود رقابة ومحاسبة فلن تقوم قائمة لسوريا لا في الرياضة ولا بأي مجال آخر. قبل عقود خرجت من سوريا وأذكر وقتها وزير الداخلية محمد حربا خريج جغرافيا وكان الفساد ينهش الداخلية كما هو الحال مع باقي الوزارات وكان بعض زملائي الحزبيين يحاضرون علينا أن الرجل وطني ويحب بلده وهذا يكفي لتتحسن الأوضاع في وزارة الداخلية. الآن وبعد ما يزيد عن 30 سنة لم يتحسن شيء ولن يتحسن.

  3. عقبال منتخب الاستراليا يعمل مباراة التشريف الوداع على المنتخب البراميل يهزمه هزيمة الساحقة اول المنتخب يخرج من البطولة يعود حضن الزلايبة كنغوا الأسترالي يكرم صراصير الجرذان قاسيون

  4. يا ويلي لقد أقال بشار بإيعاز روسي فخر کرة قدم ألمانيا الشرقية سيزحف الیمین النازي المتطرف علی اللاجئين السوريين و یطردهم لسوريا شر طردة ذلك بأن کبرياء الألمان النرجسي المغرور الذي يری في بلاده و شخصياتها الهامة مثالا لن يحتمل هذه الإهانة السورية ألا هل بلغت اللهم اشهد

  5. كلامك رائع طالما لا يتم وضع صاحب الاختصاص والخبرة في مكانه ثم وجود رقابة ومحاسبة فلن تقوم قائمة لسوريا لا في الرياضة ولا بأي مجال آخر. قبل عقود خرجت من سوريا وأذكر وقتها وزير الداخلية محمد حربا خريج جغرافيا وكان الفساد ينهش الداخلية كما هو الحال مع باقي الوزارات وكان بعض زملائي الحزبيين يحاضرون علينا أن الرجل وطني ويحب بلده وهذا يكفي لتتحسن الأوضاع في وزارة الداخلية. الآن وبعد ما يزيد عن 30 سنة لم يتحسن شيء ولن يتحسن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.