مؤشر عالمي لجوازات السفر : جوازات آسيوية تتفوق على أوروبا .. و هذا ترتيب جواز ” سوريا الأسد “

تربع جواز السفر الياباني في المركز الأول عالميا، الذي يمكن لحامله أن يسافر دون تأشيرة أو مع الحصول عليها عند الوصول في 190 دولة، وفقا لمؤشر هينلي للجوازات 2019.

وبعد اليابان تأتي سنغافورة وكوريا الجنوبية في المركز الثاني، حيث يمكن لمواطني الدولتين زيارة 189 وجهة دون الحصول على تأشيرة قبل السفر.

وتحتل ألمانيا وفرنسا المرتبة الثالثة، مع إمكانية الوصول إلى 188 وجهة دون تأشيرة. وفي المركز الرابع تأتي الدانمارك وفنلندا وإيطاليا والسويد، في حين تأتي إسبانيا ولكسمبورغ في المركز الخامس.

وفي المركز السادس تأتي الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، مع إمكانية الوصول إلى 185 وجهة.

وفي أسفل الترتيب تأتي العراق وأفغانستان، مع إمكانية الوصول إلى 30 وجهة فقط دون الحاجة لتأشيرة.

ووفقا لمؤشر جوازات السفر فإن إدخال التأشيرات الإلكترونية التركية في أكتوبر/تشرين أول 2018 قد أثر على تصنيفات عام 2019، حيث يتعين على مواطني أكثر من 100 دولة -منها كندا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية- التقدم بطلب للحصول على تأشيرة مسبقة.

أقوى جوازات السفر:

1- اليابان. 2- سنغافورة وكوريا الجنوبية. 3- فرنسا وألمانيا. 4- فنلندا والدانمارك وإيطاليا و السويد. 5- لوكسمبورغ وإسبانيا.

أضعف جوزات السفر: 1- العراق وأفغانستان. 2- سوريا والصومال. 3- باكستان. 4- اليمن. 5- إريتريا. (Independent – aljazeera)

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫15 تعليقات

  1. من انجازات التطوير والتحديث اصلا سيادتو لايريد من دول العالم تفتح ابوابها بوجه السوريين وتستقبلهم لأنو بيحب السوريين يضلو بالبلد قاعدين جنبو مابيحب سيادتو يخسر سوري واحد ويطلع برى حضنو الدافئ والحنون ولك شو بدنا احسن من هيك لك الله يخليلنا السيد الرئيس

    1. وين الجواز الاماراتي ؟ ؟ من شهرين وهنن يردحوا أنو الأول بالعالم ؟ ؟ فعلا” دول ساقطة تعيش بالكذب وبيع الأوهام ؟ ؟ تفووووو

      1. ماحدا عايش بالاوهام غيرك .. انت ورئيسك بشورة وصلوا لربع لي وصلته الامارات وبعدين تعال علك .. شعب ما بيستحي على دمه

        1. أستغرب يازهرتي نفسية العبد اللي عايشينه بعض السوريين ؟ السوري بالأمارات معفوس تحت الحذاء يعمل كالحمار ولا يجمع شيء وبالنهاية يأتيك من يعوي على عواءهم ؟ على كل الاقتصاد الإماراتي فقاعة قائمة على غسيل الأموال وعلامات أنهياره بدأت بالظهور طبعا” كل من يعيش بالإمارات يدرك حقيقة الوضع اليوم

  2. مع الحيوان ذيل الكلب سورية غير..لا إصلاح في سورية حتى اجتثاث هذه العائلة الحاقدة التي دمرت البشر والحجر وجعلت من سورية مزرعة للقرود الذين اشتهروا بتعفيش أرزاق الناس العزل هذه العائلة لاتشبع الا بالتراب كالمقبور حافظ لكم يوم ياعائلة الجحش مهما طالت..

  3. ضاع مني وما بدي اطالع بدل ضائع وما راح ادفع قرش واحد لنظام البراميل مو ٤٠٠ دولار

  4. ربما لم ينتقد العرب أحد من بني جنسهم كما فعل ابن خلدون في مقدمته الشهيرة. فخصص الفصل الخامس والعشرين للحديث عن “أن العرب لا يتغلبون إلا على البسائط” وعلل ذلك بأنهم: “بطبيعة التوحش الذي فيهم أهل انتهاب وعبث وينتهبون ما قدروا عليه من غير مغالبة”، وهنا وصمهم بالتوحش والهمجية والنهب.

    وفي الفصل السادس والعشرين والمعنون “في أن العرب إذا تغلبوا على أوطان أسرع إليها الخراب”، كتب: “والسبب في ذلك أنهم أمة وحشية باستحكام عوائد التوحش وأسبابه فيهم، فصار لهم خلقاً وجبلة”، لم يكتف بما سبق فوصمهم بالبداوة والسذاجة والجهل والغلظة، وقلة الهمة والفساد والفشل.

    1. سيبك من ابن خلدون وابن رشد وابن سينا هدول ما خرجك تلفظهم على لسانك بعدين بشرفك (اذا عندك منه شي) من اي صفحة فيس بوك اخذت هذه المعلومة لانه واحد مثلك مستحيل يكون قرأ كلمة واحدة لابن خلدون

    2. الى الحاقد على العروبة أعلاه ( غير معروف )
      يقول الله تعالى (( كنتم خير امة أخرجت للناس ، تأمرون بالمعروف و تنهون عن المنكر))
      عبر التاريخ حقق العرب انتصارات باهرة ، و هزموا دولتي الفرس و الروم ، و ملكوا أراضيهم و أموالهم ، و كانت لهم دول في المشرق و المغرب ، كدولة الراشدين ، و دولة بني أمية بالمشرق و الأندلس ، و دولة بني العباس ، و كانت لهم أيضا انتصارات باهرة في مقاومتهم للاستعمار الغربي الحديث ، فهل أمة تلك هي انتصاراتها يُقال فيها إنها لا تتغلب إلا على البسائط ؟ و هل الذي حققته هو من البسائط ؟ ، و أليس ما حققه العرب المسلمون من انتصارات لم تحققه شعوب إسلامية أخرى ؟
      و أما الحكم الثاني الذي أصدره ابن خلدون في حق العرب فهو أن (( العرب إذا تغلّبوا على أوطان أسرع إليها الخراب )) ، لأنهم أمة وحشية استحكمت فيهم عوائد التوحش و أسبابه ، فصار لهم خلقا و جبلة ، همهم نهب ما عند الناس ، و رزقهم في ظلال رماحهم ، و عندما تغلبوا و ملكوا تقوّض عمرانهم الذي بنوه ، و أقفر ساكنه ، و عندما اجتاح عرب بنو هلال و بنو سليم بلاد المغرب خرّبوها ، و كان ذلك في القرن الخامس الهجري .

      و قوله هذا غير صحيح على إطلاقه ، و هو مجازفة من مجازفاته ، بدليل الشواهد الآتية، أولها إن العرب أنشئوا أوطانا و مدنا قبل الإسلام ، و بعضها ما يزال قائما إلى يومنا هذا ، كاليمن و مدنها القديمة ، و أخرى في باقي مناطق الجزيرة العربية ، كمكة المكرمة و المدينة المنورة . و أنشئوا أخرى في العصر الإسلامي ، و هي ما تزال عامرة إلى يومنا هذا ، كمدينة البصرة ، و الكوفة ، و الفسطاط ، و القيروان ، و بغداد و سامراء .

      و الشاهد الثاني هو إن العرب أقاموا دولا بعضها عمر طويلا ، و بعضها الآخر لم يعمر طويلا ، شأنهم في ذلك شأن باقي دول شعوب العالم الأخرى ، فمن دولهم التي لم تعمر طولا الخلافة الراشدة عمرت 30سنة ، و دولة بني أمية بالمشرق ، عاشت 91سنة ، و أما التي عمرت طولا ، فمنها الدولة الأموية بالأندلس ، فقد عاشت أكثر من 200سنة ، و الدولة العباسية عمرت 524سنة . و مقابل ذلك هناك دول أخرى كثيرة ليست عربية عاشت أقل من قرن من الزمن ، كدولة القرامطة ، و الدولة المرابطية ، و الدولة الأيوبية . و بذلك يتبين أن ما زعمه ابن خلدون غير صحيح تماما ، و لا يختلف العرب عن غيرهم في مسألة سقوط الدول و استمرارها ، لأن الأمر يتوقف على أسباب و ظروف بشرية داخلية و خارجية كثيرة .

      1. انا لست حاقدا على أحد وأكن للعرب كل الاحترام. اردت فقط أن أنقل ما كتبه ابن خلدون العربي على بني جلدته وذلك لكي أرى شعور هولاء الاقزام التي تتطاول مرة على الكورد ومرة على العلويين والمسيحيين ومرة على الأرمن وينعتونهم بأبشع ما في نفسهم . يقول المثل: اطعن نفسك اولا فإذا لم تولمك السكينة عندها اطعن من حواليك .