رئيس مؤتمر ميونخ للأمن بألمانيا ينتقد سياسة بلاده تجاه سوريا

انتقد رئيس مؤتمر ميونخ الدولي للأمن سياسة ألمانيا تجاه سوريا، وأوضح أنه يرى أنها تتخذ دوراً سلبياً في النزاع السوري.

وقال فولفغانغ إيشينغر، في تصريحات نشرتها شبكة التحرير الصحفي بألمانيا، الاثنين: “فيما يتعلق بالسياسة تجاه سوريا، فإننا نحن الألمان نفضل عدم التدخل في هذه المأساة، وغض البصر عنها”، وأوضح أنه لهذا السبب سيكون “من غير اللائق، أن يتم انتقاد خطط الانسحاب الأمريكية حالياً من جانب برلين”.

ووجه إيشينجر انتقاداً أيضاً لتصرف الحكومة الألمانية حيال مشروع خط أنابيب الغاز “نورد ستريم 2″، وقال: “ألمانيا استخفت بعدة أشياء عند التخطيط، فكان يتعين علينا إشراك بولندا وآخرين من البداية.. ألمانيا تصرفت طويلاً وكأن (نورد ستريم 2) ليس مشروعاً سياسياً، وكان ذلك خطأ”.

وأكد المسؤول الأمني الألماني أنه يجب ألا تنحني بلاده أمام واشنطن؛ بسبب الانتقاد الأمريكي للمشروع، وقال: “سيكون ذلك سُماً بالنسبة للعلاقات الألمانية-الأمريكية على المدى الطويل”.

ولكنه شدد على أنه يتعين على الحكومة الألمانية مواصلة التقرب من أوكرانيا؛ لتبديد المخاوف في كييف من أنه سيتم فصل الارتباط على مستوى السياسة الخارجية من خلال خط أنابيب “نورد ستريم 2”.

ومن جانبه، قال وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير لصحيفة “هاندلسبلات” الألمانية، إن بناء خط الأنابيب في مرحلة متقدمة حالياً، وإنه تم وضع الأنابيب بالفعل في البحر، وتابع: “الحكومة الألمانية لن تتدخل في مثل هذه العملية؛ لأنه ليس هناك أي أساس قانوني لذلك”. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. علاك، التدخل في سوريا هو شبيه بالسقوط في مستنقع نتن يصعب الخروج منه. الحلفاء السوريين يتم شرائهم وبيعهم بحفنة دولارات. شعب وبلد لن يدوموا بسبب التأكل الأخلاقي وعوامل الحث والتعرية الأخلاقية.. ليس من الطبيعي استمرار كل الشعوب فهناك بعض منها لا يستحق البقاء وقد فني مع عبور الزمن..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.