وزير لبناني سابق يرفض تسليم وزارته للوزير الجديد .. ” و كأنني أسلم اللاجئ السوري إلى جلاده ” !

رفض وزير الدولة السابق لشؤون النازحين ​معين المرعبي المنتمي إلى تيار المستقبل تسليم وزارته إلى الوزير الجديد صالح الغريب، المقرب من طلال أرسلان، المقرب من النظام السوري.

واعتبر المرعبي ​أنه “لا داعي للشكليات الّتي تتعلّق بعملية التسليم والتسلم”، وقال: “الانطباع وكأنّني أسلّم اللاجئ السوري إلى جلّاده، لا يناسبني ولن أكون شاهد زور أو ساكتاً على هذا الأمر”، موضحاً أن “هذا المكتب تابع للحكومة، وأنا لا أعرف الوزير ولا علاقة لي به، وعندما يريد يمكنه الصعود إليه وهذا ما أبلغته إياه منذ أول اتصال أجراه بي”.

وردت مديرية الإعلام في الحزب الديمقراطي اللبناني ببيان على المرعبي فقالت: “أتحفنا المرعبي ببطولاته الوهمية بعدم نيّته تسليم وزارة شؤون النازحين للوزير صالح الغريب، علّه يكون قد نسي أنّنا أصلاً لا يشرّفنا أن نستلم هذه الوزارة الإنسانية بالدرجة الأولى من وزير أصبح عنواناً للتوطين والتآمر على النازحين ولبنان، ووزير هاجم باستمرار الجيش اللبناني الوطني الباسل”.

واعتبرت المديرية أن “عملية التسلم والتسليم ما هي إلا خطوة بروتوكولية تطبيقاً للأعراف، ولا ذكر لها في الدستور، متمنية سحب ملف النازحين من التجاذبات السياسية واعتبارها قضية انسانية بالكامل”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

  1. ولكن النظام ومن يواليه او يؤيده او سيده امثال ارسلان وغيره هم الذين تجردوا من الانسانية بل وصلوا الى مرتبة ادنى من الحيوان ولا اعتقد ان حيوانا حتى المنقرض كالديناصور يقدر على القتل مثل ما اقدم عليه النظام السافل ومن يواليه او يستخدمه او سيده

  2. وزير شجاع .. لكن العتب عاى الجبان المتهالك الأضحوكة سعد الحريري الذي نسي دم والده ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.