زعم أنه كان يدافع عن نفسه .. ألمانيا : بدء محاكمة شاب ألماني تسبب بنقل آخر سوري إلى المستشفى

يقف شاب ألماني، أمام محكمة في مدينة فيسمار بتهمة، الاعتداء وإساءة معاملة لاجئ سوري، في آب الماضي.

وقالت شبكة “نورد دويتشر روندفونك” الإعلامية، الثلاثاء، بحسب ما ترجم عكس السير، إن المتهم نفى كافة التهم الموجهة له، علاوة على ذلك، ادعى أنه كان ضحية في حادثة عنف، وأنه كان يدافع عن نفسه.

وبحسب الادعاء العام، فإن الألماني البالغ من العمر 26 عاماً، قام بالتهجم على الشاب السوري، البالغ من العمر 20 عاماً، في مرآب سيارات، وهدده بالقتل، ثم قام بضربه وتعنيفه بشكل شديد، بركله ولكمه عدة مرات، والاعتداء عليه بجنزير حديدي.

الشاب السوري تم إسعافه للمستشفى لتلقي العلاج، بعد الإصابات الخطيرة التي تعرض عليها.

الشرطة في ذلك الوقت شكلت فريق تحقيق، لأنها تعتقد بتورط عدة أشخاص في الحادثة، لم يتم التعرف عليهم حتى الآن، فيما صرح الادعاء العام بأن التهم الموجهة، تصل عقوبتها إلى عشر سنوات.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.