نجل شاه إيران المعزول : إسرائيل ستعود حليفة لإيران .. و والدي غادر لهذا السبب

اعتبر رضا بهلوي، نجل شاه إيران المعزول، أن الشعب الإيراني لا يزال يدعم نظام والده بشكل خفي، وأن طهران وتل أبيب ستكونان حليفتين في المستقبل.

وقال رضا بهلوي المقيم في الولايات المتحدة، خلال مقابلة مع صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية واسعة الانتشار نشرت الثلاثاء، إنه يتوقع أن تعود العلاقات بين “إيران الديمقراطية المستقبلية” وإسرائيل إلى مجرى الصداقة على أساس الاحترام المتبادل.

وأشار إلى ورود أنباء عن تنظيم حملات في الجمهورية الإسلامية تعبر عن دعم نظام الشاه، قائلا: “مواطنو إيران أدركوا الحقائق الزائفة والأكاذيب التي حاول النظام الحالي تزويدهم بها عبر غسل أدمغتهم”.

وذكر نجل الشاه المعزول أن الحكومة الحالية تشكل أكبر خطر يواجهه الإيرانيون، قائلا إن والده “لم تتم الإطاحة به من قبل الحشد الهمجي للثورة العنيفة بل إنه غادر البلاد من تلقاء نفسه تجنبا لإراقة الدماء”.

وفي تصريحات تشبه كثيرا ما سبق أن جاء على لسان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أشار نجل الشاه إلى إنجازات يحققها الإيرانيون المقيمون في الخارج بمختلف المجالات، وقال: “في إيران حرة يستطيع المواطنون الإسهام في تطوير بلدهم بدلا عن الاضطرار للمغادرة”. (RT)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. ايها الموعود بالعودة للعرش لا تحلم به
    فايران الخميني اكبر نعمة حظيت بها اسرائيل منذ وجدت وقد حققت لها طهران احلاما خرافية لم تكن تحلم بها اصلا ولو لم تكن ايران الخميني موجودة لاخترعت اسرائيل واحدة فهي نعم الحليف لها ونعم النصير

  2. لعمة اللي ضربه ما أكذبه طلع أكلب من أخنزر من أبوه و يمكن أحقر من بشار.
    أراقة الدماء مازلت أذكر أول يوم فقط قتل جنود كلب اسرائيل و أمريكا المدلل الشاه الذي نصبه الفرنسين و الانكليز اربعين ألف ايراني في طهران وحدها تم ذبحهم كالنعاج.
    الشعب الإيراني المظلوم و المقهور مثله مثل الشعب السوري بفارق أنه عندما خرج للثورة على كلب الأمريكان لم يكن يعلمون أن فرنسا تحضر لهم الخميني بدعم أمريكي لكي يخلفه في البلاد و يسرق ثورتهم.
    الشعب السوري الذي يذبح كالنعاج لم يقتله النظام الأرهابي المجرم فقط بل أعداء الشعب السوري من أرهابيي المعارضه المصطنعه التي صنعتها أمريكا بالتعاون مع مخابرات ذنب كلب الروس بشار ابن أبيه لتقاسم سوريا معهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.