ألمانيا : اختفاء مراهقة وسط ظروف غامضة في هذه المدينة .. و شكوك تراود الشرطة حول هذا الشخص

تواصل الشرطة الألمانية البحث عن الفتاة “ريبيكا” البالغة من العمر 15 عاماً، منذ اختفائها في الثامن عشر من شهر شباط الماضي، في برلين بألمانيا.

وقالت مجلة “فوكوس” الألمانية، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الشرطة ألقت القبض على المشتبه به في الواقعة، وهو زوج شقيق ريبيكا، وهو ما ذكرته صحيفة “بيلد”، حيث مكثت ربيكا في منزل شقيقتها وزوجها، في الليلة الأخيرة قبل اختفائها.

وتقول المجلة إن الشرطة الجنائية وصلت إلى دليل، وذلك بعدما عثرت على قطعة ملابس تخص ريبيكا، وبحسب المعلومات التي أوردتها صحيفة “برلينر تسايتونج”، فقد عثرت الشرطة على قطعة قماش رمادية، في حديقة في حي غروبيوسشتات في برلين نويكولن، وتقع هذه المنطقة على بعد 1.5 كم فقط من منزل شقيقة ربيكا، وهو المكان الذي كانت فيه ريبيكا في آخر ليلة قبل اختفائها، وفي حال كانت قطعة القماش هذه هي قطعة من ملابس ريبيكا، فقد تدل آثار الحمض النووي على قطعة القماش على هوية الفاعل، ولم ترغب الشرطة في تأكيد ما إذا كانت قطعة الملابس خاصة بريبيكا أم لا.

وتابعت الصحيفة أن متحدثاً باسم الشرطة، قال يوم الخميس، إنه يجري حالياً الاستماع إلى أقوال المشتبه به، ولم تدل الشرطة بأي معلومات حول ما إذا كانت الفتاة ما زالت على قيد الحياة، أو تم إيجاد جثتها.

واختفت ريبيكا في صباح 18 شباط، وبحثت الشرطة عنها لبضعة أيام بعد اختفائها، ثم تولت بعد ذلك الشرطة الجنائية التحقيق، فمن الممكن أن يكون الأمر حادثة اختطاف أو جريمة قتل.

وختمت الصحيفة بأن شقيقة ريبيكا الكبرى طلبت المساعدة والدعم، عبر الإنترنت، للعثور على شقيقتها، وقامت هي وبعض المتطوعين بتوزيع منشورات مطبوعة عليها صورة ريبيكا.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.