صحيفة موالية : العائلة السورية بحاجة لهذا المبلغ شهرياً ثمناً للخضروات فقط !

قالت وسائل إعلام موالية إن أسعار الخضار والفوكاه في أسواق دمشق، شهدت ارتفاعاً كبيراً، بشكل عشوائي، ودون جدوى للرقابة التموينية.

ونقلت صحيفة “الوطن” الناطقة باسم النظام عن بائع في سوق باب سريجة قوله إن “الأسعار تختلف بشكل يومي، وذلك حسب السعر المشترى من سوق الهال، مؤكداً وجود لعبة من بعض التجار في التحكم في الأسعار واللجوء إلى الاحتكار لأيام ثم طرح المادة، وفرض أسعار تختلف بين يوم وآخر من دون توضيح الأسباب”.

كما نقلت الصحيفة عن خبير اقتصادي لم تسمه أن “أن العائلة المكونة من 4 أشخاص وأكثر بحاجة إلى 30 ألف ليرة شهرياً لتناول الحد الأدنى من الخضر.. التلاعب مستمر من العديد من التجار، ليكون المزارع والمستهلك هو الحلقة الأضعف.. وجهات الحكومة تقوم بدور التاجر والتدخل في الأسواق.

وأضاف: “هناك تجار على تواطؤ مع البعض من الجهات الحكومية، كما أن بعض حيتان سوق الهال يتحكمون بالأسعار، ونشرات الأسعار التموينية لا تقدم ولا تؤخر ما دامت الغرامة قليلة جداً، حيث يدفعها صاحب المخالفة ويقوم بتحميلها على المادة المبيعة، مؤكداً أنه المطلوب من الحكومة أن تسيطر بشكل أو بآخر على سوق الهال”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

  1. مادام مافي كهربا و لا مي و لا غاز فالمعاش يكفي للخضار .
    كِلو حشيش مع هالكديش

  2. ليش في حكومة مشان تسيطر على السوق
    في عصابات حاكمة عم تسترزق من التجار الكبار . وطز على الشعب

    1. الوطن هو شرف ونخوة وحب وإخلاص ولكن ضاع الوطن مع هؤلاء الشرذمة اللانظامية الحاكمة له . ومن بقي هناك من الشرفاء فهو مأسور ومذلول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.