ألمانيا : كثير من اللاجئين يعملون مع الحكومة الاتحادية

قالت صحيفة “بيلد” الألمانية، إنه منذ شهر كانون الثاني 2015، وصل أكثر من 1.8 مليون لاجئ إلى ألمانيا، وهؤلاء يجب أن يتم دمجهم في المجتمع وفي سوق العمل، لكن هذا يتحقق ببطء شديد حتى الآن، على المستوى الاتحادي.

وأضافت الصحيفة، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الأرقام حالياً، توضح إحصائيات جديدة، أو بتعبير أدق عدداً “قليلاً” من اللاجئين الذين تم توظيفهم في الحكومة الاتحادية الآن.

وهذه الأرقام هي إجابة على طلب مكتوب تم تقديمه من الحزب اليساري في البرلمان الألماني للحكومة الاتحادية.

والسؤال الدقيق لليساريين هو: “كم عدد اللاجئين الذين بدأوا عملًا أو تدريبًا لدى مصلحة حكومية على المستوى الاتحادي منذ كانون الثاني 2018، مع تصنيف الإجابة حسب العمر والجنس”، وكانت الأرقام التي قدمتها الحكومة الاتحادية واقعية للغاية.

وتبرهن الأرقام على وجود أزمة في عملية الاندماج، حيث أوضحت الأرقام أنه اعتبارًا من 1 كانون الثاني 2019، تم توظيف 13 امرأة و33 رجلاً، ومقارنةً بتاريخ 1 كانون الثاني 2018، كان هناك 8 نساء و28 رجلاً، لديهم وظيفة لدى جهة اتحادية، وهناك 89 امرأة و173 رجلاً يقومون بتدريب تعليمي.

وفي 1 كانون الثاني 2018، كان العدد 59 امرأة و110 رجال، وهناك 111 امرأة، و317 رجلاً يقومون بتدريب مهني، وفي 1 كانون الثاني 2018، كان العدد 110 امرأة و 296 رجلاً.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.