أطفال أثرياء يبذرون ثرواتهم بطرق مستفزة ( صور )

ولدوا وفي فمهم ملعقه من ذهب، هذا حال أطفال أثرياء يعيشون حياة الرفاهية إلى أقصى الحدود، ويشاركون حياتهم اليومية بشكل مثير على “إنستغرام”، مما يجلب لهم الكثير من الانتقادات.

وقالت صحيفة “ذا صن” البريطانية إن أطفالا أثرياء يثيرون جدلا واسعا على المنصات الاجتماعية بسبب طريقة استمتاعهم بالحياة المبالغ فيها.

ويشارك هؤلاء الأطفال الصغار، الذين لا تتجاوز أعمارهم 15 عاما، كل تفاصيل عطلاتهم وممتلكاتهم على حساباتهم في إنستغرام.

وأوضح المصدر أن الأطفال وجدوا طرقا مبتكرة لاستغلال أموالهم وتبذير ثرواتهم، بعدما توفرت لهم كل المتطلبات اليومية.

ونشر أحدهم صورة لأوراق نقدية من فئة 50 جنيها إسترلينيا يستخدمها كـ”ورق للحمام”.

وشارك آخر صورة وهو يتناول الطعام على جهاز “أيباد” الخاص بشركة أبل، بدلا من الطبق العادي، وقال معلقا عليها “والدتي طلبت مني عدم إسقاط الأكل على الأرض”. (The Sun – SKYNEWS)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. عندما تكثر الاموال، الاوراق النقدية تتحول الى مجرد ورق والمال وحده ليس هوسبب في السعادة الانسان ولا يستطيع المرء ان يستمر في الحياة من غير امل.ولا اعتقد ان هؤلاء الاطفال سعداء في حياتهم انما فاقدين الامل ويبحثون عنه بشتى الوسائل، فلا تعاتبوهم هم ايضا ضحية الثراء.

  2. هؤلاء الناس اصل البلاء والفقر والمرض والغلاء على الأرض… لو توزع الثروات بعدل على البشر ماقامت الحروب.كلنا عبيد عند كم شخص ثري على الأرض شئنا أم أبينا!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.