الأناضول عن المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا : ” نعمل مع تركيا حول إنشاء منطقة آمنة خالية من وحدات الحماية الكردية “

أعلن المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري، الإثنين، أن بلاده تعمل مع تركيا حول إنشاء منطقة آمنة خالية من وحدات الحماية الكردية.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها جيفري، خلال المؤتمر السنوي المشترك الـ37، الذي ينظمه مجلس الأعمال التركي الأمريكي (TAİK)، والمجلس الأمريكي التركي (ATC) في واشنطن.

وقال جيفري، إن “تركيا والولايات المتحدة كانت لديهما ولا تزال في الوقت الحاضر، شراكة جيوستراتيجية مهمة”.

وأشار إلى أهمية تركيا من حيث وصول الولايات المتحدة إلى بعثتها في سوريا.

ولفت جيفري إلى أن هناك الكثير من الأعمال التي يجب القيام بها من أجل العملية السياسية في سوريا.

وأضاف: “على النظام السوري التخلي عن الأسلحة الكيميائية والنووية، ينبغي ألا تكون سوريا ملجأ للإرها. بيين، وعلى الإيرانيين المتواجدين فيها العودة إلى بيوتهم”.

ونوّه إلى أن واشنطن تعمل مع أنقرة على عدد من القضايا المتعلقة بسوريا.

وتابع: “تركيا عضو في مجموعة (الدول الضامنة لاتفاق) أستانة إلى جانب إيران وروسيا. وهي صوت للمعارضين السوريين الذين يشكلون تقريبًا نصف سكان سوريا. هذا الوضع مهم من حيث أهداف الأمم المتحدة حول العملية السياسية بسوريا”.

وأردف: “نعمل مع تركيا بشأن منطقة آمنة لم نتوصل بعد إلى اتفاق تام حولها. تركيا لديها مخاوف أمنية مهمة جدًا”.

ومضى قائلًا: “والولايات المتحدة تتفهم أيضًا قلق تركيا حيال الناس الذين حاربنا معهم (ي ب ك/ بي كا كا) ضد داعش، ونعمل أيضًا مع تركيا حول منطقة آمنة لا يكون فيها ي ب ك”. (ANADOLU)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. أناضول هادا الحكي صار له من ٢٠١٤
    عيب استحو اخجلو ، نحن كارهين الديوث و عبيده صرنا نخجل لما نقراء تصريحاتكم المقيتة.

  2. انه العلويين محميين من الماسونية الصليبية ها الشي كنا نعرفه من الابتدائي!
    لم يوقف الغرب و عربان الجرب مع قرباط اوجلان الاجرب الا لسبب واحد، هو ان الجميع يعلم انه علوي تركي!؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.