ألمانيا : ملصقات انتخابية ” معا. دية لإسرائيل ” في هاتين المدينتين .. و الادعاء العام لا يرى فيها خرقاً للقانون

يجوز لحزب “اليمين – دي ريشته”، تعليق ملصقات انتخابية “معا. دية لإسرائيل” في مدينتي بفورتسهايم وراشتات، بولاية بادن فورتمبيرغ الألمانية، فبحسب رأيي مكتبي الادعاء العام في مدينتي كارلسروه وفورتسهايم، لا تشكل الملصقات المذكورة جريمةً جنائيةً.

وذكرت شبكة “زود فيست روندفونك” الإعلامية، الخميس بحسب ما ترجم عكس السير، أن مواطنين غاضبين في مدينتي بفورتسهايم وراشتات تقدموا بشكوى لإزالة ملصقات حزب “اليمين”، اليميني المتطرف.

وقال مكتب الادعاء العام في كارلسروه إن الشروط لجريمة التحر. يض الشعبي، غير متوفرة في ملصقات الحزب، مضيفاً أن من شروط الجريمة المذكورة ارتباطها بهج. ـمات ضد مجموعات داخل المجتمع.

ويُفهم من القانون الالماني أن تعرض إسرائيل للهج. ـوم كدولة، لا يعد انتهاكًا يحمل معنى التحر. يض أو الف. ـتنة، وبالتالي فإن الآراء السلبية حول الصهيونية عمومًا يكفلها حق حرية التعبير.

وبناءً على ما سبق، لن يفتح الادعاء العام تحقيقاً ضد حزب “اليمين”.

وحول ما إذا كانت ملصقات الحزب سوف تبقى معلقة أم لا، مسألة يُبت فيها من قبل إداراتي المدينتين المعنيتين.

وختمت الشبكة بالإشارة إلى أن مواطنين وممثلين عن كنائس كانوا قد تظاهروا في مدينة بفورتسهايم، الثلاثاء، احتجاجاً على ملصقات الحزب المناهضة لإسرائيل، التي تم تعليق إحداها بجوار كنيس يهودي.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.