الادعاء العام الألماني يقاضي ألمانية بتهمة الانتماء لداعش

حرك الادعاء العام الألماني دعوى قضائية أمام المحكمة الإقليمية في مدينة دوسلدورف ضد شابة ألمانية بتهمة الانتماء لـ”داعش”.

وأعلن الادعاء العام، الأربعاء، في كارلسروه أن الألمانية (26 عاماً) متهمة في هذا الإطار بانتهاك قانون الأسلحة الحربية، كما “تحصلت على نطاق واسع على أشياء من الطرف المعادي بالمخالفة للقانون الدولي”.

ويتهم المحققون المرأة بالانضمام إلى “داعش” في سورية عام 2014، حيث تزوجت من مقاتل وأنجبت منه طفلاً.

وبحسب البيانات، كانت الألمانية تعرفت على زوجها المقاتل عبر الإنترنت قبل سفرها إلى سوريا، وبعد ذلك تزوجت من قيادي بارز في “داعش” لفترة قصيرة.

وسكنت الألمانية مع زوحها في المناطق التي سيطرت عليها “داعش” في سوريا والعراق في منازل وضعها التنظيم تحت إدارتها، بعدما فر أو طُرد منها سكانها على نحو ممنهج بسبب “داعش”.

وبحسب البيانات، تعلمت الألمانية من زوجها إطلاق النـ. ار من أسلحة حربية آلية، وامتلكت حز. اماً نا. سفاً عرضته للبيع عبر أحد تطبيقات الرسائل.

وعقب القبض على زوجها، عاشت المتهمة في أحد المنازل المخصصة لنساء “داعش”، ثم تم القبض عليها في مدينة بوخوم الألمانية في 14 تشرين الثاني الماضي، وتقبع منذ اليوم التالي في السجن على ذمة التحقيق. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.