ألمانيا : سوريان يتحاوران مع المستشارة الألمانية و الرئيس الألماني في هذه المناسبة

سلطت صحيفة ألمانية الضوء على تجربة شقيقين سوريين اجتمعا بالمستشارة الألمانية ميركل والرئيس الألماني شتاينماير، في برلين.

وقالت صحيفة “فولفسبورغر ألغماينة تساتونغ“، الإثنين، بحسب ما ترجم عكس السير، إن التجربة التي عايشتها السورية سارة سريويل (19 عاماً) سوف تتحدث عنها لفترة طويلة، حيث كانت مع شقيقها ناصر (21 عاماً)، في برلين، في عطلة نهاية الأسبوع، وقابلت هناك المستشارة أنجيلا ميركل والرئيس الفيدرالي فرانك فالتر شتاينماير.

وتقلى السوريان، الطالبان في المدرسة الثانوية في بلدة ساسنبورغ، بولاية ساكسونيا السفلى (إقاماتهما في مدينة غيفهورن)، دعوةً رسميةً لحضور مناسبة “70 عامًا على ميلاد القانون الأساسي”، في قلعة “بيلفو” البرلينية، في عطلة نهاية الأسبوع الماضية.

وجنباً إلى جنب مع المستشارة الألمانية وغيرهم من الشبان، من ضمنهم لاجئ باكستاني، جلس السوريان على مائدة قهوة.

وقالت إينا يونامان، المديرة التعليمية في المدرسة الثانوية في بلدة ساسنبورغ، والمشرفة على سارة سريويل: “كان رائعًا حقًا، كانت سارة وناصر على شاشة التلفزيون في جميع نشرات الأخبار”.

وفي المناسبة، دار الحديث حول موضوع الاندماج، والنقاش حول مسألة حجاب المسلمات، وكذلك حول فكرة مجموعة „مائدة السمر“ بين الثقافات (نشاط في مدينة غيفهورن)، في المناسبة، وهي المجموعة التي يشارك فيها الشقيقان بانتظام.

ويود الشقيقان تعميم هذه الفكرة في كل مكان في ألمانيا، وحول “مائدة السمر”، ذكرت الصحيفة أن سارة وناصر يشاركان فيها بانتظام ويلقيان هناك محاضرات حول فرارهما من سوريا، ويضيئان الكثير من الاسئلة التي تشغل السكان المحليين حول اللاجئين وحول سوريا.

وبعد محاضرات ليالي “مائدة السمر”، تم طرح اقتراح مقابلة الشابين للرئيس الاتحادي، “من أجل إظهار أنه لا يوجد فقط لاجئون سيئون، بل أيضًا لاجئون يرغبون في الاندماج والمشاركة الفعالة في المجتمع”، بحسب ما قالت سارة للصحيفة، بلغة ألمانية سليمة.

وكانت عائلة الشقيقين قد فرت من سوريا، منذ حوالي ثلاثة أعوام، إلى تركيا أولاً، ومن هناك بواسطة قارب مطاطي إلى اليونان، ثم إلى ألمانيا.

وختمت الصحيفة بقول سارة، التلميذة في الصف الحادي عشر: “لقد فقدنا كل شيء تقريباً في سوريا، باستثناء أحلامنا، التي نريد أن نحققها الآن في ألمانيا.. ونحتاج من أجل ذلك أناس يتفهموننا”.

Bildergebnis für Gifhorner Flüchtlinge zu Besuch beim Bundespräsidenten

 

مواضيع متعلقة:

ألمانيا : سوريان يحتفلان مع الرئيس الألماني بمناسبة الذكرى الـ 70 لميلاد الدستور الألماني

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.