النمسا : اعتراف شاب بنيته دهس مجموعة من الناس أمام ملهى ليلي

قاد شاب نمساوي سيارة لصديقه بسرعة عالية، متجهاً بها نحو مجموعة من الناس، بنية دهسهم.

وقالت صحيفة “كلاينه تسايتونغ” النمساوية، الاثنين، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الحادث وقع في مدينة شتايرمارك، جنوبي النمسا، حيث ادعى الشاب العشريني أن صديقًا ما كان يقود السيارة، والآن اعترف بأنه هو الذي كان على عجلة القيادة.

ونجا حوالي 30 شخصًا بأنفسهم عن طريق القفز إلى جانب الشارع لتفادي السيارة، وقالت الشرطة إن الشاب قاد السيارة مسرعاً بعيداً عن مكان الواقعة، ولكن عثر عليه فيما بعد في المنزل، وتم اعتقاله.

قبل وقوع الحادث، كان هناك خلاف وقع بين مجموعة من المراهقين، بما فيهم الشاب البالغ من العمر 22 عاماً، من منطقة “Bruck-Mürzzuschlag”، وتمت تسوية النزاع أولاً بواسطة موظفي الأمن في الملهي الليلي.

ولم تكن هذه هي المخالفة القانونية الأولى بالنسبة للشاب البالغ من العمر 22 عامًا، حيث قيل إنه تم القبض عليه عدة مرات وهو يقود سيارة بدون رخصة قيادة، بالإضافة إلى اتهامات بالاعتداء والتهديد الخطير، والإكراه لأشخاص عديدين.

ويجري حالياً التحقيق بتهمة محاولة الحاق إيذاء جسدي خطير بعدة أشخاص، في الواقعة المذكورة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.