الإمارات : مقيمة تجني 3 آلاف دولار يومياً من ” التسول إلكترونياً “

كشفت شرطة #دبي في دولة #الإمارات تفاصيل واقعة القبض على سيدة أجنبية (لم تكشف جنسيتها) تمكنت من جني مبلغ مالي يصل إلى قرابة 3 آلاف دولار يوميًّا على مدار 17 يومًا من التسول إلكترونيًّا في دبي.

وفي التفاصيل التي كشفتها الشرطة، أن سيدة أجنبية مطلقة قامت بإنشاء 3 حسابات عبر ”فيسبوك“ و“إنستغرام“ و“تويتر“، لاستعطاف الناس واستغلالهم لمساعدتها على تأمين مصاريف تربية أبنائها الذين كانت تنشر صورهم لإيهام فاعلي الخير بمعاناتها كضحية لزواج فاشل، مدعية أنها تتولى وحدها تربية أبنائها.

لكن طليق المرأة وهو خليجي (لم تحدد جنسيته) اكتشف حيلتها بعدما فوجئ باتصالات من أقاربه في بلده الأم، يسألونه عن أحواله المادية مبدين استعدادهم لإرسال مساعدات مالية له، خاصة بعدما تأثروا بصور أطفاله المنشورة عبر حسابات طليقته، ليقوم على الفور بتقديم بلاغ للشرطة، أثبت فيه أن الأبناء يعيشون معه منذ سنوات حياة كريمة.

الشرطة كشفت بدورها استغلال الزوجة لمواقع التواصل، للتشهير بالأبناء والإساءة لسمعة طليقها، وفق ما ذكرت شبكة “إرم نيوز”، كما أعلنت أن السيدة تمكنت من جني 50 ألف دولار خلال 17 يوم تسول عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي التفاصيل، فإن شرطة دبي تلقت بلاغًا من رجل خليجي ضد طليقته الأجنبية، التي أنشأت عدة حسابات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وقامت بنشر صور الأبناء (الذين يعيشون معه) لاستعطاف فاعلي الخير كي يساعدوها على تأمين مصاريف الحياة، مروجة عبر مواقع التواصل أنها ضحية زواج فاشل وتتولى تربية أبنائها.

ويجرم القانون الإماراتي التسول ويعاقب مرتكبه عبر مواقع التواصل الاجتماعي بالحبس والغرامة التي لا تقل عن 250 ألف درهم (68 ألف دولار)، ولا تتجاوز 500 ألف درهم (136 ألف دولار) أو بإحدى هاتين العقوبتين.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.