فيصل القاسم : السعودية تعهدت لروسيا و النظام بدفع كل تكاليف معركة إدلب بشرط !

قال الإعلامي السوري فيصل القاسم، السبت، إن السعودية دفعت تكاليف معركة النظام في إدلب.

وذكر القاسم عبر حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي، إن “الروس كانوا مترددين في خوض معركة إدلب، لكن بعد زيارة لافزتيف إلى الرياض ودمشق تعهد السعوديون للروس بدفع كل تكاليف المعركة مهما كانت”.

وأضاف القاسم أن الشرط كان “إيذاء الاتراك في الشمال السوري.. وبالأمس شاهدنا الوزير السعودي تامر السبهان في دير الزور لدعم الاكراد ضد تركيا”.

ونسب الإعلام السوري معلوماته لـ “مصدر سوري من دمشق” دون أن يضيف أية تفاصيل أخرى.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫8 تعليقات

  1. اذا كانت روسيا وامريكا هي الشيطان فان للشيطان قرنان الاول هو السعودية والثاني ايران والباقي ذيول كلاب من النظام الى مايسمى سوريا الديمخراطية الى عصابات الافغان وحزب الشيطان

  2. الواحد و صل لهذه المرحلة: نرضى بوجود هذه الأنظمة الطاغية بس بشرط…. يا ريت يتحدو و يصبحو قوة نفخر بوجودها و يبطلو يقتلو بعض و يخوزقو بعض… لك خليكم علينا متل ما بدكم… بس اتحدوا يا حمير…… اتحدوا يا كلاب…. اتحدو يا أغبياء…. و الله مع كل الضعف الموجود و كل الفساد إذا اتحدوا لتصيرو شغلة بتخوف…. العما شو إنكم…….

  3. فيصل مجرد مرتزق عند قطر ..
    ماهو مصدر الخبر … غير موجود !!
    السعودية هي من يقف خلف عدم انضمام النظام للجامعة العربية . اضافة الى انها تخوض حربا شبه مباشرة مع النظام الإيراني ..
    أضف لذلك علاقة تركيا بروسيا قوية جدا، وبينهما صفقات عسكرية منها صواريخ اس 400والتبادل التجاري بينهما عالي جدا.
    تركيا والسعودية بينهما اختلاف سياسي لكن لازالت العلاقات قائمة بينما العلاقات بين السعودية وإيران وحليفه النظام في غاية التردي..
    هذه الرواية الغبية لا يصدقها ذو عقل ..
    فضلا عن انها دون مصدر ..
    للأسف إعلامي محسوب على السوريين يستغل الثورة السورية ويوظفها لخدمة أجندة قطرية غير ابه بتبعات ذلك ..
    مشكلة الثورة هي في المتاجرين واولهم فيصل هذا !!
    لو كان وطنيا سوريا لما اقحم الخلاف السعودي القطري في قضية الثورة ..
    واتحداه ان يعلن مصدرا صحيحا لخرافاته ..
    حين يكون الوطن وسيلة لكسب بعض الأموال يتحول الإعلامي الى مرتزق مأجور .. لا يختلف عن أي عميل خارجي ..

  4. والله كلامك دقيق استاذ فيصل اكبر هم لكلاب ال سعود هو اردوغان وتركيا وقد فعلوا المستحيل لايذاء تركيا اقتصاديا وحتى عسكريا ودعموا كل مخطط يطيح باردوغان خوفا من انتشار عدوة النمو والتطوور التركيه الى المنطقه العربيه فهم يتمنون انتصار نظام الاسد وعودة الامور كما كانت لانهم لاذمة لهم ولادين ولا اسلام ولا اخلاق فشيطنوا الاخوان وكل مالديه فكر سياسي ديني همهم الاول المال والسلطه لعنكم الله الى يوم الدين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.