ألمانيا : لاعب كرة سلة سوري يصبح مدرباً في هذه المدينة و يتحدث عن تجربته

كان كنان نادر، لاعب كرة سلة محترف في سوريا، ولكن بعد الحرب، جاء إلى ألمانيا، واليوم هو مدرب فريق تحت 18 سنة، في بريمرهافن.

وقالت صحيفة “فيسير كوريير” الألمانية، الثلاثاء، بحسب ما ترجم عكس السير، إن كنان كان يلعب كرة السلة يوميًا في سوريا، وشق مسيرته الرياضية، وبسبب الحرب اضطر للهروب من مسقط رأسه حمص إلى ألمانيا عام 2015، واليوم، يعيش الشاب البالغ من العمر 28 عامًا في بريمرهافن.

نادر يعمل كمدرب للشباب في فريق “بي إس جي بريمرهافن”، وهو أيضًا موظف تربوي في مدرسة في مدينة بريمن نيوشتاد، لكن كرة السلة تبقى حياته وشغفه.

في يوم السبت، عاد نادر حيث بدأ مسيرته الرياضية في بريمرهافن، خلال التدريب المفتوح في قاعة إرنست رويتر الرياضية، فالشاب السوري العملاق الذي يبلغ طوله 1.95 مترًا يقول: “في سوريا، يوجد عدد قليل من الناس يعرفون ويهتمون بكرة السلة”.

وكان نادر قد لعب في الدوري السوري الأول، وحارب للحصول على مكانة ونجاح في جميع أنحاء البلاد في مجاله، كرة السلة، وعلى الرغم من أنه كان يعتبر لاعب كرة سلة محترف، إلا أنه اضطر إلى العمل لكسب المال بعد التخرج، فعمل مدرسًا للفنون في مدرسة، وكان عليه أن يتوقف عن التدريب لمدة عامين، قبل أن يبدأ أخيرًا بلعب كرة السلة مرة أخرى أثناء التدريس.

فر السوري عام 2015 مع قليل من المال إلى لبنان وتركيا ثم إلى ألمانيا، وبقيت عائلته في حمص.

وصل نادر إلى بريمن، وسجل نفسه بالفعل في ملجأ اللاجئين، حيث يمكنه مواصلة لعب كرة السلة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.