تصريح جديد للرئيس التركي عن السعي لإعادة اللاجئين السوريين في تركيا إلى سوريا بعد ” حل المشاكل في هذه المناطق “

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن شراء بلاده منظومة الدفاع الجوي الروسية “S-400″، مسألة سيادية لا يمكن التراجع عنها.

جاء ذلك في كلمة له أمام الكتلة النيابية لحزبه العدالة والتنمية، الثلاثاء، في العاصمة أنقرة.

وحول التطورات في سوريا، أكد أن “تركيا تريد أن تحّول الحزام الإرهابي شمالي سوريا إلى حزام أمني من أجل توطين اللاجئين الموجودين بتركيا هناك”.

وأردف: “عاد حتى الأن 330 ألف لاجئ سوري إلى بلدهم، واعتقد أن هذا الرقم سيصل إلى الملايين مع حل المشاكل في منبج وشرق الفرات”.

وشدد أن تركيا ستواصل جهودها بالبحث عن طرق حل سياسية ودبلوماسية وعسكرية تضمن الوصول لحل يزيل المخاوف الأمنية لتركيا وأعبائها الإنسانية.

ولفت الرئيس التركي إلى أن نظيره الأمريكي دونالد ترامب لفظ عبارة منطقة أمنة شمالي سوريا عدة مرات إلا أنه لم يقدم دعم مالي لتحقيقها.

وفيما يخص تأمين عودة السوريين الموجودين في تركيا إلى بلدهم، بين أن تركيا تسعى لتوسعة المناطق الأمنة في سوريا بقدر الإمكان لهذا الغرض.

وفي الشأن الداخلي، أكد أردوغان أنهم عازمون للرد بالإجراءات والإصلاحات والنجاحات على مساعي زعزعة استقرار تركيا، لافتًا إلى أن الجميع سيشهد قريبًا بدء انتعاشة اقتصادية مجددًا.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق