ذكر عدداً منها .. مسوؤل نظامي : دول قلصت عدد الموظفين في سفاراتنا و قنصلياتنا و الفساد موجود في كل مكان

قال رئيس لجنة الشؤون العربية والخارجية والمغتربين في برلمان بشار الأسد، بطرس مرجانة، إن هناك سعياً مع وزارة الخارجية لتقليل المدد الخاصة بالوكالات التي تحتاج إلى موافقات أمنية وتقليصها إلى الحد الأدنى، معتبرا أنه من الواجب التدقيق في صحة الوكالة حفاظا على حقوق المغتربين.

وأضاف مرجانة، بحسب ما نقلت عنه صحيفة “الوطن” الناطقة باسم النظام: “من حق المغتربين علينا أن ننجز أعمالهم كما أنه في الوقت ذاته يجب الحفاظ على ملكيتهم، مشيراً إلى أن الوكالة بحاجة إلى تدقيق وخصوصاً أن الفساد موجود ليس فقط في سورية بل في كل دول العالم”.

وفيما يتعلق بموضوع السفارات والقنصليات السورية في الخارج قال مرجانة إن “سوريا معرضة لإجراءات أحادية الجانب وهذه الإجراءات تخول وزارة الخارجية السورية أن يكون عندها مكتب فقط في بلاد الاغتراب حتى أن عدد الموظفين الموجودين فيه محدد، ضارباً مثلاً في العاصمة الألمانية برلين يوجد فقط ثلاثة موظفين سوريين معتمدين وكذلك الحال في فرنسا وإيطاليا وغيرها من بعض الدول”.

واعتبر مرجانة أن هذا الموضوع ليس طبيعيا وخصوصاً أن الجالية في ألمانيا عددها كبير، مشيراً إلى أن هناك شكاوى وردت إلى اللجنة من بعض المغتربين.

ورأى مرجانة أن هذا لا يعد تقصيراً من وزارة الخارجية وخصوصاً أن الموظفين يقومون بما يستطيعون من عمل لكن المشكلة من تلك الدول التي تفرض تلك الإجراءات التي أثرت على الشعب السوري.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. أيها المسؤل النظامي الفساد لا يعالج في ظروف كالتي تمر بها سوريا الا بحبل مشنقة منصوب بشل دائم ومسؤل شريف واحد .

  2. نحن مو مغتربين يا استاذ مرجانة …. نحن مهجرين بسبب معلمك القندرة ابن القندرة …. وشكرا

  3. دنب الكلب اعوج مستحيل ينعدل
    هلق اللصوص الحاكمه في سوريا تخاف على املاك المغتربين ؟؟؟؟؟؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.