نتنياهو عن السيسي : ” هو صديقي العزيز .. و فوجئت بحكمته و ذكائه و شجاعته “

أشاد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالسلام مع مصر، وتحدث عن تعاون مشترك لـ “تحسين الرفاهية الاقتصادية” للجانبين.

وقال في فعالية في مقر إقامة السفير المصري في إسرائيل الليلة الماضية: “السلام القائم بيننا ركيزة من ركائز السلام والاستقرار في المنطقة، إذ يصعب تخيل كيف كانت تبدو الأوضاع في منطقتنا لولا السلام بيننا… وإسرائيل ومصر تواصلان التعاون في مجالات من شأنها تحسين الرفاهية الاقتصادية لكلتا دولتينا”.

واستطرد: “نقيم حاليا مشروعا تجريبيا لتدفق الغاز الإسرائيلي إلى مصر، ومن المقرر أن تزيد وتيرته بعد أربعة أشهر. وفي الحقيقة إنه عبارة عن مشروع ليس بالثنائي فقط كونه يشمل العديد من الاتجاهات والدول في المنطقة”.

ونقلت صفحة نتنياهو الرسمية على موقع فيسبوك عنه القول: “نحتفل بمرور 40 عاما على إحلال السلام ما بين إسرائيل ومصر … ونأمل بإنجاز العديد من الأشياء الأخرى بيننا وفي منطقتنا”.

وأضاف: “السلام بيننا صمد أمام القلاقل وما زال يصمد أمامها. ولا أقصد أي عواصف من شأنها تعكير صفو علاقاتنا، وإنما تلك العواصف التي تجتاح منطقتنا حاليا والتي تبتغي فرض نهج العنف الذي لا يمكن التسامح معه”.

وأشاد بجهود الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لمواجهة التطرف والإرهاب، وقال: “هذه القدرة على الوقوف بحزم أمام عدد لا يحصى من الهجمات ليس بالأمر البديهي إطلاقًا. إلا أن الرئيس السيسي ومصر يقفان ثابتين على غرار السلام بيننا”.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن نتنياهو قوله عن السيسي: “الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي صديقي العزيز ، وفي لقاءاتي معه فوجئت بحكمته وذكائه وشجاعته”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

  1. شيء جميل ان يسود السلام مع كافة الشعوب قاطبة…ويجب علينا تشجيع كافة المتخاصمين الى التصالح …لانه الان لاينقصنا القتل والعداء…كفى دمارا …وكفى تشريد …وكفانا تمزيقا..الانسان هو مثل اي انسان في هذه الدنيا…ومن الواجب على الجميع التعاون على نبذ الشر وقتل البشر ودمار البنى الاقتصادية والعملية في تنمية شعوب العالم.

  2. صدق الله العظيم اذ يقول : ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم . البقرة 120

  3. الخسيسي صرمايتة بني صهيون و يبدوا أنهم رفعوا مرتبته لمرتبة جورب بعد مدين النتن ياهو له.

  4. قديما كنا نظن أن اليهود هم أعدائنا ولكن ارادت حكمه الخالق ان تظهر لنا من عدو الحياه من قاتل النساء والشيوخ من مدمر العمران والمدنيه انكم ايها المتاسلمون يا خوارج العصر قتلتم من المسلمين ما تفيض به البحار للاسف الشديد شوهتم الاسلام والمسلمين جعلتم جنات النعيم بيت للدعاره من يريد أن ينكح الحور العين فليفجر نفسه فقط الجنه للنكاح فقط تسمعهم يقولون والله انى لاشم رائحه الحور العين فهل من بعد ذلك من عدو لا حذاء اي يهودى لم تطلطخ يداه بأى دم اطهر من اخوانكم الاباليس ومن معهم من حماس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.