عائلة ألمانية تحصل على حق اللجوء في روسيا !

حصلت عائلة “غريسباخ” الألمانية، التي سافرت إلى روسيا في 2015، على حق اللجوء مؤخراً.

وقالت صحيفة “بيلد” الألمانية، الأربعاء، بحسب ما ترجم عكس السير، إن العائلة التي تتكون من ثمانية أفراد، وتعد نفسها من “مواطني الرايخ”، هربت بسيارتها الـ”فان”، من ألمانيا إلى بولندا، ومنها إلى ليتوانيا، ثم إلى روسيا، حيث تقدمت بطلب اللجوء.

العائلة قضت وقتها وباتت في السيارة الخاصة بها طيلة تلك الفترة، وقوبلت طلبات لجوئها كلها بالرفض، إلى أن رأفت بحالهم وزارة الداخلية الروسية.

حالياً، تعيش العائلة بمنزل، بحسب وزارة الداخلية، وتعيش على مساعدات المنظمات الإنسانية، ومساعدات الجيران.

الأم كارولا، البالغة من العمر 54 عاماً، صرحت في منشور على فيسبوك قبل أربعة أعوام، عن سبب هربها، الذي عزته إلى “أفكار مؤامارتية”، وأن مكتب حماية الطفل، يعمل بشكل ممنهج على “سرقة الأطفال”، والخوف المتزايد من اللاجئين.

يذكر أن حركة “مواطني الرايخ”، لا تعترف بالدولة الألمانية ولا أجهزتها، وتعتقد بمؤامرات خفية تحكم ألمانيا، وأن الرايخ الألماني مازال حاضراً بحدوده قبل الحرب العالمية الثانية.

وبدأت هيئة حماية الدستور الألمانية (المخابرات الداخلية) بتتبع المنتمين إلى الحركة، بعد واقعة قتل شخص ينتمي إلى هذه الحركة لضابط ألماني تابع لوحدة شرطية خاصة، وذلك في التاسع عشر من تشرين أول/ أكتوبر عام 2016.

وتصل أعداد “مواطني الرايخ” في ألمانيا إلى 15600 شخص، بحسب أرقام عام 2018، ويسكن أغلبهم في ولاية بافاريا جنوبي البلاد (3500 شخص)، ثم ولاية بادن فورتمبيرغ المجاورة (2500 شخص) وولاية شمال الراين وستفاليا (2200 شخص).

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق