النمسا : السجن لسوري اعتدى على مفتشة تذاكر

أدلت محصلة تذاكر، بشهادتها أمام محكمة الدولة النمساوية، ضد لاجئ سوري هاجمها في إحدى وسائل المواصلات.

وقالت صحيفة “تيرولور تاغس تسايتونغ” النمساوية، الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، إن السيدة واجهت السوري البالغ من العمر 26 عامًا، والذي أصابها بجروح خطيرة، في نهاية شهر أيار وهدد بقتلها.

تم التواصل ومواجهه طالب اللجوء، عن طريق مترجم فوري، حيث أنه لا يتكلم كلمة ألمانية واحدة، لذلك لم يكن قادرًا على الدخول في حوار مع المحصلة، أثناء الواقعة، وبالتأكيد لم يستطع تهديدها.

ربما كان الشاب البالغ من العمر 26 عامًا قد فهم المحصلة بالفعل عندما طلبت منه أن يشتري تذكرة مقابل 8 يورو، ومع ذلك تلقت المرأة تهديدات بالقتل، وإيماءات بقطع الحلق، ثم أرادت المحصلة الاتصال بالطوارئ، فتعرضت للضرب من اللاجئ السوري، وأصيبت بجروح في ذراعها، وحتى اليوم، تعاني المرأة من نوبات الهلع.

وحُكم على الشاب السوري بأربعة أشهر من الحبس المشروط، وغرامة، ويوم أمس، تم الحكم بثلاثة أشهر غير مشروطة بالسجن، وقال القاضي ماير: “إنهم يسيئون استخدام حسن الضيافة هنا!”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.