فنان و ناشط صيني مقيم في برلين : ألمانيا ليست مجتمعاً منفتحاً .. و قلما يكون هناك احترام لأصوات مخالفة

صرح الفنان والناشط الصيني الشهير آي ويوي، بأن المجتمع في ألمانيا، التي اتخذ منها موطنا له منذ أعوام، يعد منغلقا للغاية.

وقال ويوي الذي يعيش بالعاصمة الألمانية برلين لصحيفة “دي فيلت”: “ألمانيا ليست مجتمعًا منفتحًا… إنها مجتمع يود أن يكون منفتحا، ولكنه يحمي نفسه في المقام الأول”.

وتابع الفنان الصيني: “الثقافة الألمانية قوية للغاية لدرجة أنها لا تقبل بشكل حقيقي أية أفكار وبراهين أخرى”، لافتًا إلى أنه ليس هناك أية مجال لإجراء نقاشات مفتوحة، وقلما يكون هناك احترام لأصوات مخالفة.

وتابع ويوي: “أسرتي وأنا فضلنا كثيرا العيش هنا، ولكنني سأغادر برلين على الرغم من ذلك. هذا البلد لا يحتاجني؛ لأنه يركز على نفسه”.

يشار إلى أن ويوي يعيش في برلين منذ أربعة أعوام وهو أستاذ زائر بجامعة الفنون.

ولم يحدد الفنان الصيني الوقت الذي يرغب فيه مغادرة برلين ومحل سكنه الجديد المحتمل. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.