الإعلام الروسي : ” أردوغان يستفز روسيا ” !

نشرت صحيفة “غازيتا رو” مقالاً لرافائيل فخروالدينوف بعنوان “متاجرة مع الاتحاد الأوروبي: ماذا وراء كلمات أردوغان عن تتار القرم” تحدث فيه عن الموقف من تصريحات أردوغان حول شبه جزيرة القرم.

وجاء في المقال: “رأى الممثل الدائم لجمهورية القرم لدى الكرملين، غيورغي مرادوف، في استخدام رجب طيب أردوغان موضوع تتار القرم في اجتماعه مع الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي في القصر الرئاسي بأنقرة، متاجرة سياسية.

تصريحات أردوغان تتناقض مع بناء التعاون بين روسيا وتركيا، وتتجاهل المبادئ الديمقراطية التي على أساسها صوت شعب القرم، بما في ذلك التتار، للانضمام إلى روسيا.

فقد قال أردوغان بعد محادثاته مع زيلينسكي: لا تعترف تركيا بضم شبه جزيرة القرم ولن تعترف بذلك أبدا. إن حياة أقاربنا تتار القرم في وطنهم التاريخي في شبه جزيرة القرم وحماية هويتهم وثقافتهم، وكذلك ضمان حقوقهم وحرياتهم الأساسية ستبقى أولويتنا.

ومن المثير للاهتمام أن العشاء الرسمي الذي أقامه أردوغان على شرف زيلينسكي، ضم، إلى جانب جميع الوزراء الرئيسيين في تركيا، مصطفى جميلوف، زعيم المنظمة المتطرفة مجلس تتار القرم المحظورة في روسيا.

علما بأن محكمة مقاطعة سيمفيروبول كانت قد قضت، غيابياً، بالقبض على جميلوف، واسمه موضوع على قائمة المطلوبين الفدرالية، بموجب ثلاث مواد من القانون الجنائي تتعلق بالإرهاب وتقويض أسس أمن الدولة الروسية.

وفي الصدد، نقلت وكالة الأنباء الوطنية، عن رئيس مركز سان بطرسبرغ لدراسة الشرق الأوسط الحديث، غومير إساييف، قوله إنه لم يكن يُتوقع من أردوغان تصريحات أخرى، فهو يتمسك بموقفه نفسه، على مدى سنوات ضم القرم، تركيا، تسير هنا في أعقاب الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة… لدى روسيا وتركيا مصالح استراتيجية مختلفة. وكان من المستبعد أن يقول أردوغان، أثناء لقائه مع زيلينسكي، عن شبه جزيرة القرم، شيئا آخر”. (RT)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. اردوغان تركي و القرم كانت لستة قرون جزء من الدولة العثمانية التركية و سكان القرم الأصليين هم من التتار الترك و عندما احتلها الروس أبادوا غالبيتهم و هجروهم خصوصا السفاح المجرم ستالين قدوة حافر المقبور كان له دور كبير في قرار التهجير.

  2. هذا هو القرد اوردغان سياسي احمق يتكلم ثم يفكر ليس له صديق كل دول العالم تكره التعامل معه مثل القرد كل ساعة على شجره

  3. إذا منظمة محظورة في روسيا المجرمة تكون منظمة متطرفة!!؟؟
    هل من يقاوم الاحتلال الروسي الهمجي يكون متطرفا!؟
    روسيا بوتين عادت الى زمن الاتحاد السوفيتي والحزب الشيوعي القذر الذي لا يعرف سوى القمع والديكتاتورية والعنصرية..
    اي احتلال بالتاريخ كان يقدم ولو شيء بسيط .. طرق .. سكك حديدية وغيرها .. وحتى ولو كان القصد منها لزوم السيطرة وتنقل المحتل ولكن تبقى منشآت وأعمال يستفيد منها مواطنو الدولة المحتلة بشكل أو بآخر.. أما روسيا فلا تقدم إلا الدمار والهمجية والتخلف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.