النظام يهدد : ” الجيش العربي السوري سيزيل نقاط المراقبة التركية “

قالت وسائل إعلام موالية إن “مصير نقطة المراقبة التركية في مدينة مورك بريف حماة الشمالي، هو الإزالة على يد الجيش السوري”، وذلك نقلاً عن مستشارة بشار الأسد، بثينة شعبان.

وقالت شعبان، في مقابلة تلفزيونية، إن “النقطة التركية في مورك محاصرة، وسيتمكن الجيش السوري من إزالة النقاط التركية وإزالة الإر. ها. بيين”.

وأضافت شعبان أن “تركيا حولت نقاط المراقبة، التي نشرتها ضمن اتفاق أستانا، إلى مواقع لنقل الأسلحة إلى الإرهابيين، كما حولتها إلى نقاط احتلال لأجزاء من الأراضي السورية”.

وأشارت شعبان إلى أن “تركيا لم تلتزم باتفاق أستانا وتبادلت الأسلحة مع جبهة النصرة، واحتلت الأرض ومارست الجرائم بحق الشعب السوري”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫13 تعليقات

    1. انتصر على تشريد شعبه وقتله و سجنه !؟؟؟!!!
      على مدى خمسين عام الشعب السوري تحت احتلال مافيا الاسد وتقول انتصر الاسد … الله يحشرك معه يوم القيامه يااارب .. تذكر هذا الدعاء …

    2. على من انتصر..؟!! وعن اى انتصار تتكلم؟ بعد سنوات من الحرب حان الوقت بأن يعترف بشار الاسد بأنه بات يحكم دولة فاشلة فوضوية قائمة على العنف والدمارمن الأفضل أن يبكي بشار الأسد على حاله وحال نظامه ودولته الفاشلة المنهارة بدل الاحتفال بانتصار زائف …. الم تعرف بعد ان سوريا باتت محتلة من روسيا وامريكا وايران وتركيا ؟؟ الم تعلم بعد ان المواطن السورى السكين بات عليه ان يختار من بين الغزاة افضلهم ياعمى البصر والبصيرة ؟!

  1. تبث عدد من القنوات الفضائية التي تتخذ من تركيا مقرا لها رسائل يومية مليئة بالتحريض والحقد والكره ضد عدد من الحكومات العربية، وخصوصا السعودية والإمارات ومصر، تنشر الفتنة والإشاعات والأكاذيب وتدعو إلى القتل وسفك الدماء. تفرغت ثلاث قنوات يديرها أعضاء الإخوان المسلمين الهاربين «الشرق، الوطن، الربيعة»، إلى منابر إعلامية مدعومة من حكومة الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، تضم مجموعة من الخارجين عن القانون والهاربين من السجن، وتدعو للعنف ضد الحكومات العربية، وتحرض على التظاهر وضرب مصالحها. وبقي السؤال المطروح: لماذا يدعم النظام التركي الأصوات الداعية للإرهاب والتطرف في كبرى الدول العربية، في حين يقمع المعارضة التركية بقوة، ويلاحق أعضاءها في السجون داخل وخارج بلاده؟

    1. بدك مين يفكر ليفهم اللعبة ،،، اردوغان وغيره أدوات يحركها الغرب حسب مصالحه ، ويعطيهم هامش من الحرية للتمويه ،،، يجب أن يكون الحل في سورية ،،،حوار سوري سوري بدون املاآت من أحد …

    2. لا اعلم ان كنت غبي اوجاهلا ولكن ان كنت غبيا فاتبع بشار وان كنت جاهلا فاتبع ايران وتذكر قول عمر ابن الخطاب رض الله عنه نحن يوم اعزنا الله بالاسلام ومتي استعبدتم الناس وولدتهم امهاتهم احرار

  2. انتظري يا حرباء ليوم الأربعاء فأردوغان سيدفع لمعلمكم الروسي أخر دفعة من صفقة ال أس ٤٠٠ و عندها سيكون حر طليق اليد.
    و جيشه خمس أضعاف جيشكم و الأتراك بات صبرهم ينفذ من تكبركم و تجبركم الفارغ و ثمن رأس نظامكم المجرم رصاصة.

    1. ههههه يعني هلق معلمك مربوط بالزريبة شو جاهل ومتخلف والخازوق رح يجيك من ابو اس 400

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.