إعادة تداول خطبة لداعية إسلامي أمريكي مثير للجدل : هناك حكمة من وجود بشار الأسد كرئيس لسوريا و من أهان السلطان أهانه الله ( فيديو )

إعادة تداول خطبة لداعية إسلامي أمريكي مثير للجدل : هناك حكمة من وجود بشار الأسد كرئيس لسوريا و من أهان السلطان أهانه الله ( فيديو )

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫14 تعليقات

  1. بالمناسبة رجال الدين هم ادوات الديكتاتوريات بغالبيتهم… السواد الآعظم وكما يقول المثل المعروف حكلي لحكلك.
    صار الاسلاميون المتشددون وغيرهم بما فيهم الإخوان المسلمين شماعات كشماعة اسرائيل في الماضي فهؤلاء سببا مهما لاستمرار تسلط الحكام والحكام يدغدغوا لهم ويمدوا لهم ويسهلوا أمورهم.
    لاحظوا المشايخ في الدول العربية وعلاقاتهم مع المجرمين مغتصبي السلطة وناهبي البلاد مصالح مشتركة وتآمر على الشعوب وتضليل .
    أظن بأن العالم صار بمنتهى التعاسة ولايبشر بالخير لأن الشر بدأ يتسع ويتمدد إلى أن تشتعل الأرض بالحروب والثورات.
    بالنهاية هذا المتمشيخ يبحث عن الشهرة والارتزاق…وهو ليس بأفضل من غالبية المشايخ والذين على شاكلة حسون والافيوني والقرضاوي والبوطي وعدد معي…وليسوا هم بأفضل منه.
    مرتزقة منافقين وغير محترمين… ومهمتهم التضليل وليس التنوير والتي هي رسالة الأديان السماوية جميعها لحق الانسان بالعيش بكرامة وحرية وأمان.

      1. صحيح لكن توصيف الواقع لا علاقة له بالظنون فهو يندرج تحت بند قول الحق لأن الساكت عن الحق شيطان أخرس.
        هذا عدا عن أن فضح المنافقين الآفاقين هو دفع للشر وإصلاح للمجتمع.
        فلا يغرنك كل من اعتمر لفة أو عمامة ولبس جبة فمن الممكن أن يكون الظاهر طاهر والباطن شيطان وسخام.

  2. عندما يقول الله تعالى : بسم الله الرحمن الرحيم قل اللهمّ مالكَ المُلك تؤتي الملك من تشاء وتنزِعُ المُلك ممن تشاء وتُعزّ من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير إنك على كل شيء قدير . آل عمران ٢٦ ففي كلام الله القول الفصل لكل علاك وجاهل على مر الدهور فالله هو الملك والكون مملكته يفعل مايشاء ولا يكون في ملكه مالا يريد أبداً ، وكونه تعالى العالم الخبير فتجري مشيئته في ملكه على هذا النحو في علمه القديم فيما كان وفيما سيكون وفيما هو كائن .

  3. على الناس ان تسمع الرأي الاخر، فإذا كانت تخالفه فعليها طرح ما تعتقده هو الصحيح، كفا هذه الامة الشتم والسب والقدح الذي يعبر فقط عن مطليقه ودورهم في الحفاظ على التخلف والانحطاط!

    1. مو عاجبك سكر عيونك، هاد الرأي الاخر شتم ولا غيرو انت ما دخلك كيف نحنا منعبر عن رأينا
      التعبير عن الرأي مو محكوم بأي شي الا اذا وصل للتعدي الصريح جسديا اما غيرو كلو مباح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.