احتدام الجدال بين إعلامية سعودية و إماراتي بسبب ” فيديو خادش للحياء “

تصاعد الجدل مؤخرا بين الإعلامية السعودية روزانا اليامي، والإعلامي الإماراتي صالح الجسمي عقب نشرها فيديو مع زوجها، والذي اعتبره كثيرون بأنه “خادش للحياء”.

وانتقد الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي، تصرفات روزانا اليامي، عبر حسابه الرسمي على موقع “إنستغرام” ، مبديا استغرابه من تصرفها مع زوجها، متسائلا هل يقبل المجتمع السعودي والإماراتي هذا التصرف، واعتبر الفيديو الذي نشرته اليامي خادشا للحياء، إذ أن القبلات والأحضان مع الزوج في الأماكن العامة مرفوضة وخادشة للحياء.

إلا أن اليامي ردت على منتقديها، واعتبرت أن هذا الأمر يكون في نطاق الأمر الاعتيادي، معللة ذلك بأنه زوجها وحلالها، وأن كثيرين من الفنانات الخليجيات فعلن ذلك ولم ينتقدهن أحد.

وكانت اليامي، قد أثارت الجدل مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي، عقب نشرها فيديو لها عبر موقعها في تطبيق “سناب شات” ظهرت فيه بأحضان زوجها خلال تواجدهما في القاهرة. (RT)

 

View this post on Instagram

 

وصفي لل #سوشيال_ميديا هذه الأيام، وأعتذر عن بعض الألفاظ لكن أحيانا نضطر لهذا لبلادة هذه الأشكال، وأسال الله أن يتوب علينا وعليكم من هذا البلاء، وأضع لكم صورة شاحنة #بدفورد قديمة كنا نطلق عليها قديما اسم #عريبي وأرجو من متابعيني الأعزاء عدم الإساءة في التعليقات أو ذكر الأسماء حتى لا يتعرض أحد للمساءلة القانونية فهناك من يتربص وهم كثيرون.#صالح_الجسمي #الامارات #السعودية #الكويت #البحرين #قطر #عمان #الاردن #مصر #المغرب #الوطن_العربي #الخليج #الخليج_العربي #اعلام #نقد #صحافة #رضوى_الشربيني #تبليك_المشاهير

A post shared by صالح الجسمي (@saleh_jasmi) on

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.