المفوضية الأوروبية تدعو للتأكد من حجم الأموال المدفوعة لدعم اللاجئين بتركيا

دعت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، الثلاثاء، إلى ضروة التأكد من حجم الأموال الذي سددت إلى تركيا، بموجب الاتفاق التركي الأوروبي حول اللاجئين المبرم في 18 مارس/ آذار 2016.

وفي تصريح صحفي لها في مبنى المفوضية ببروكسل، قالت لاين: إن “هناك جدلا حول المقدار الذي سدد إلى تركيا من الـ 6 مليارات يورو (المخصصة لدعم السوريين بتركيا في إطار اتفاق الهجرة)، ويجب التأكد بصورة قطعية من مقدار المبلغ”.

وأشارت إلى أن الاتفاق “مهم ومعقد”، وأنه ساهم بشكل كبير في خفض تدفق اللاجئين باتجاه أوروبا.

وحول عضوية تركيا في الاتحاد الأوروبي، قالت لاين إن “على تركيا إظهار رغبة في الاقتراب من القيم الأوروبية وسيادة القانون”، على حد تعبيرها.

تجدر الإشارة إلى أن الحكومة التركية والاتحاد الأوروبي توصلا في 18 مارس/ آذار 2016، بالعاصمة البلجيكية بروكسل، إلى ثلاث اتفاقيات مرتبطة ببعضها البعض حول الهجرة، وإعادة قبول اللاجئين، وإلغاء تأشيرة الدخول للمواطنين الأتراك.

والتزمت أنقرة بما يتوجب عليها بخصوص الاتفاقين الأولين في حين لا يزال الاتحاد الأوروبي لم يقم بما يتوجب عليه بخصوص إلغاء التأشيرة.

ومؤخرا قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده أنفقت على اللاجئين المقيمين على أراضيها نحو 40 مليار دولار، وأن المساعدات الخارجية التي وصلت إلى اللاجئين لا تتجاوز 3 مليارات يورو. (ANADOLU)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. ليش 40مليار اذا نحنا بتركيا عم نشتغل متل البقر وعم ندفع اجار بيوت واكل وشرب بقى على انو اساس السيد اردوغان دافع 40مليار على السوريين قصده يقول اقتصاد بلده مرتفع 40 مليار يورو بعدين ليش عم بقول اخد بس 3مليار يورو وهو عاطينو 6مليار يورو بقى بكفي تشحد على السوريين عيب استحوا على دمكم يا اتراك ياللي مابتخافوا الله عاملين السوري تجارة الله يفرج علينا وعلى بلدي الغالي سوريا آمين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.