ألمانيا : استطلاع يكشف نسبة الألمان الذين يرون أن الديمقراطية في بلادهم تواجه تهديداً !

كشف استطلاع للرأي أن أكثر من نصف سكان ألمانيا يعتقدون أن الديمقراطية في بلادهم تواجه تهديداً، في ظل صعود التطرف اليميني الذي يمثل مصدر قلق.

وأظهرت نتائج الاستطلاع الذي أجرته شركة “يوجوف” لأبحاث السوق، والتي نُشرت الخميس، أن 53 % ممن شملهم الاستطلاع أعربوا عن اعتقادهم أن الديمقراطية في ألمانيا في خطر.

وكان معظم من أعربوا عن قلقهم بشأن الديمقراطية من أنصار حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني، حيث بلغت نسبتهم 79%.

ويشكو الحزب، الذي حقق مكاسب كبيرة في السياسة الألمانية خلال الأعوام الأخيرة، والذي يعد حالياً أكبر حزب معارض بالبرلمان (بوندستاغ)، من المعاملة غير العادلة من جانب وسائل الإعلام وسياسيين آخرين.

وتصدر المتشددون اليمينيون قائمة الكيانات التي تهدد الديمقراطية بنسبة 47%، يليهم الشعبويون اليمينيون والمهاجرون بنسبة 27%.

كما أظهر الاستطلاع أن 22% من المشاركين يعتقدون أن التطرف اليساري والولايات المتحدة الأمريكية من مصادر الخطر على الديمقراطية.

وشمل الاستطلاع الذي أجرته شركة “يوجوف” في ألمانيا، 2020 شخصا، وأجرى في الفترة من 22 آب الماضي حتى الأول من أيلول الجاري، قبل اليوم العالمي للديمقراطية الذي يحل يوم 15 أيلول الجاري. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.