عائلة نجمة قنوات الأطفال البريطانية ميا ليسيا نيلور تعلن سبب انتحارها

كشفت تقارير صحفية بريطانية، سبب وفاة نجمة قنوات الأطفال الشهيرة في #بريطانيا ، ميا ليسيا نيلور، عن 16 عاما، في السابع من نيسان الماضي.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن نيلور، التي كانت تعمل في قناة “CBBC”، قامت بشنق نفسها داخل البيت، بسبب ضغط الامتحانات.

وجرى نقل الضحية إلى المستشفى بعدما فطنت الأم، زينا بيغس، 46 عاما، إلى الانتحار في بيت بمنطقة “ساوث نوروود”، جنوبي لندن.

وفي وقت لاحق، جرى الإعلان عن وفاة الابنة التي كان من المرتقب أن تجتاز شهادة الثانوية العامة، خلال الصيف الجاري.

وقبل الانتحار، تلقى والدا الفتاة اتصالا هاتفيا من المدرسة الثانوية، وجرى إخبارهما بأن مستوى ابنتهما “النجمة” ليس على ما يرام، وفق ما اوردت قناة “سكاي نيوز”، وبعد هذا الاتصال، تم منع الفتاة من حضور حفل، وقبل يوم من الوفاة شاهدت فيلما إلى جانب عائلتها، وتضمن العمل مقطعا للانتحار.

وشاركت الراحلة في أعمال أطفال شهيرة، إلى جانب ممثلين بارزين مثل إيميلي أتاك وفلور إيست وتيس دالي، وجسدت دورا في عمل يحكي عن تجربة فتاة انفصل والداها.

وفي السابع من أبريل الماضي، جرى الاتصال بالإسعاف على الساعة العاشرة صباحا، وسط تقارير عن إصابتها بنوبة قلبية، لكن الأطباء أكدوا وفاتها على العاشرة والنصف من صباح اليوم نفسه.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.