لافروف : الحرب في سوريا انتهت و الحياة تعود إلى طبيعتها

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن “الحرب في سوريا انتهت، والأوضاع تتجه نحو المسار السلمي، واللجنة الدستورية ستشكل فرصة للحوار حول مستقبل البلاد”.

وأضاف لافروف، بحسب ما نقلت عنه وسائل إعلام روسية، أن الحرب في سوريا انتهت فعلاً، وأخذت الأوضاع فيها تعود بشكل تدريجي إلى الحياة الطبيعية السلمية، ولكن بقيت هناك بؤر توتر معينة في إدلب وشرق الفرات.

وذكر لافروف أن إطلاق لجنة تهدف إلى تطوير الإصلاح الدستوري سيكون خطوة مهمة في دفع العملية السياسية، وسيعطي للأطراف السورية للمرة الأولى فرصة البَدْء في حوار مباشر حول مستقبل البلاد.

وشدد أن المعارضة تلعب دوراً مهماً، وعلى المعارضين تقديم مساهمة بناءة في عملية تسوية سياسية شاملة وفقاً لقرار مجلس الأمن الدولي رقم ٢٢٥٤.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

  1. نسي ان يقول بأن العصافير تزقزق و ان ساعي البريد يحمل قنينة حليب لكل بيت.

  2. سيد الوطن شو رايه بالموضوع و لا مو فاضي صحي عنده عيد ميلاده..ك..على …طوط طوطوطوط

  3. اليهودي لافروف يقصد ان القتل بالقصف والتدمير الناري انتهى وبدأت المرحلة النهائية للحرب وهي القتل وتدمير الشعب السوري بسلاح الجوع واجبار من بقي من المدنين على الهجرة لتسليم سورية فارغة من اهلها الى اسرائيل وهذا الكلب ومن يشغله لم يستوعبوا حتى الان ان الكل يعلم ماهو الهدف النهائي لتلك الحرب

  4. هذا المستعمر الجديد لا يقيم كغيره من الدول الاستعمارية وزنا للحياة الإنسانية. الروس لم يدخلو بلدا الا دمروا اقتصادها. ها هم يبدؤون بنهب سوريا ويشيعون الآخبار انها بخير كي تغدق أموال اعادة الإعمار في جيوبهم جيوب المافيات الروسية المرعبة. وأسفاه على سوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.