مطالبات بحظر ” المناطيد ” في ألمانيا

دعا حزب الخضر في ولاية سكسونيا السفلى بألمانيا إلى حظر المنطاد.

وقالت رئيسة الحزب في الولاية، أنِّه كورا، مبررة هذا المطلب في تصريح لصحيفة “نويه أوسنابروكر تسايتونج” الخميس، إن هذه المناطيد تهبط في معظم الأحيان في الطبيعة، مما يعطي فرصة للطيور وغيرها من الحيوانات الأخرى أن تلتهم الأجزاء الطرية من المنطاد “وتموت جوعا ببطن ممتلئة”.

كما حذرت السياسية الألمانية من استخدام المطاط الطبيعي في صناعة هذه المناطيد، قائلة إن هذا المطاط ليس بديلا حقيقيا.

ووفقا للصحيفة، فإن تصريح كورا جاء كرد فعل على قرار لمدينة جوترسلوه، بولاية شمال الراين فيستفاليا، المجاورة لولاية سكسونيا السفلى، يقضي بحظر المناطيد العاملة بالغاز في المناسبات العامة للمدينة، وذلك لأسباب بيئية.

واتُخِذ هذا القرار بموافقة جميع أعضاء لجنة البيئة التابعة للمدينة.

وينسحب القرار على جميع المناسبات العامة الخاصة بالمدينة، بما في ذلك أي مناسبة ذات صلة برياض الأطفال والمدارس.

وتابعت كورا في تصريحها لصحيفة “نويه أوسنابروكر”: “من ناحية، هناك الصورة الجميلة القصيرة للمناطيد الملونة في الجو، ومن ناحية أخرى، هناك صورة الطيور النافقة (بسبب المناطيد)”.

وترفض وزارة البيئة بحكومة ولاية سكسونيا السفلى هذا الحظر.

وقال أولاف ليز، المتحدث باسم وزارة البيئة في الولاية، مبررا هذا الرفض: “المناطيد التي تصعد في السماء تذكر الناس دائما بأحلامهم وآمالهم”.

تابع ليز، العضو في الحزب الاشتراكي الديمقراطي: “حظر المنطاد لن ينقذ العالم بكل تأكيد”. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.