يمنية تحرق زوجها من أجل 500 ريـال !

أقدمت امرأة يمنية على حرق زوجها في منطقة السارة بمديرية العدين غرب محافظة إب، ولم يكن السبب سوى خلافات أسرية على حوالة قدرها 500 ريال سعودي.

ولم يدر بخلد هزاع عبد الله فرحان ذي الـ 60 عاماً والأب لستة أبناء، أن تلكؤه في تسليم مبلغ الحوالة المالية المرسلة لزوجته من ابنها سيدفعها إلى “الانتقام الحارق”.

نسجت الزوجة خيوط مكرها للانتقام من الزوج، زاعمة وجود ثعبان في حمام المنزل، وما إن أقنعت هزاع بالدخول لقتل الثعبان، هرعت مسرعة لإغلاق الباب وإدخال أسطوانة الغاز من فتحة صغيرة أسفل الحمام وبعدها أشعلت الثقاب، طبقاً لما ذكرت صحيفة “البيان” الإماراتية، وجد الزوج المسكين نفسه وسط النيران وأمام الموت وجهاً لوجه، حاول كسر الباب والفرار من الموت حرقاً لينجح في محاولته وينقل إلى قسم الحروق في مستشفى جبلة، مصاباً بحروق متفرّقة في جسده.

وأشار مسؤول التخدير، بسام الهندي إلى وجود حروق عدة في رقبة وصدر وظهر هزاع بنسبة 18 في المئة، فيما تتباين الحروق بين الدرجتين الأولى والثانية. ولن يكون بوسع هزاع التعافي من حروقه قبل مرور شهرين، وفق المسؤول.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.