ألمانيا : شجار ينتهي بمقتل رجل طعناً بسكين و تعرض والدته لإصابات خطيرة

عندما وصل أفراد دورية شرطة إلى عمارة سكنية شاهقة في مدينة زاربروكن، بولاية زارلاند، وجدوا رجلاً وامرأةً مضرجين بدمائهما نتيجةً لتعرضهما لعدة طعنات سكين.

وقالت صحيفة “بيلد“، بحسب ما ترجم عكس السير، إن شجاراً تحول إلى جريمة دموية وقع حوالي الساعة 7:15 من صباح السبت، في عمارة بشارع “سكالي شتراسه”.

وأبلغ شهود عيان الشرطة عن شجار وقع بين قاطنين في العمارة، وحين حضرت دورية شرطة، وجد أفرادها امرأةً (72 عاماً) مصابةً بجروح بالغة، ملقاة على درج العمارة، قبل أن يجدوا ابنها (32 عاماً) المصاب هو الآخر بجروح خطيرة، في شقته.

وفارق الأخير الحياة في شقته متأثراً بإصاباته، في حين تم نقل والدته على الفور إلى المستشفى.

وتشتبه الشرطة بتورط أحد ساكني العمارة (40 عاماً) بالجريمة، التي استخدم فيها سكينًا، موجهًا عدة طعنات للضحية ووالدته، وتم اعتقاله، مع استمرار غموض دوافعه.

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.