انتشار واسع لمقطع مصور يظهر اعتداء تركي بالضرب على طفل سوري .. صحيفة تكشف التفاصيل و حقيقة ترحيل عائلة الطفل ( فيديو )

تناقل ناشطون سوريون في تركيا، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعاً مصوراً يظهر اعتدا رجل تركي على طفل سوري أردني بالضرب، في مدينة مرسين التركية.

وذكرت صحيفة “يني شفق” التركية، الأحد، بحسب ما ترجم عكس السير، أن “التركي نادر كيزيلبولوت اعتدى بالضرب على طفل سوري يحمل الجنسية الأردنية يبلغ من العمر 5 سنوات و من ثم هاجم أفراد أسرته في منطقة ميزيتلي”.

وبدأت الحادثة بجدال بين أطفال سوريين وأتراك في المجمع السكني الذي يقيمون فيه، ليقوم الرجل التركي بالتدخل لاحقاً ويعتدي بالضرب على الطفل عبد الله الخالد، وقد تمكن شخص من التقاط لحظة الاعتداء، عبر هاتفه المحمول، من نافذة منزله القريب.

ونقلت الصحيفة عن المحاملة “هبة كوكالب” قولها، إنه على الرغم من الاعتداء الموثق، بدأت السلطات بإجراءات ترحيل العائلة السورية الأردنية، وأضافت أن سكان المجمع يدعمون العائلة، كما أن والي مرسين ومدير الأمن سيقومون بالتحقيق بالحادثة.

وقالت المحامية: “ارتكب الرجل الاعتداء الوحشي حوالي الساعة السابعة مساء، وبعد أن تقدمت العائلة بالشكوى ضده، هاجم منزلهم بالعصي والحجارة، وتعرض بعض أفراد الأسرة للضرب، وبعد إلقاء القبض عليه والتحقيق معه، قام بضرب والد الطفل، وتقارير المستشفى تؤكد ذلك”.

وأضافت: “الوضع النفسي للعائلة سيئ جداً، فالأب وضع في مركز الشرطة طوال الليل، وإجراءات ترحيلهم مستمرة، وقد طلبنا أن تتم معاقبة المعتدي، وإيقاف ترحيل العائلة”.

ونقلت الصحيفة عن الأب قوله: “لم نرتكب أي خطأ، تعرض ابني عبد الله وابنتي سيدرا للهجوم والضرب من قبل المدعو نادر، عدت إلى المنزل بعد الحادثة وحاولت أن أفهم الموضوع، ليأتي الرجل مجدداً ويهاجمني، وقد قام بلكمي في عيني، وحصل عراك بيننا ومن ثم قام بمهاجمة منزلي بالعصا والحجارة، أنا لم أضرب أحداً ولم أقم بتهديد أو شتم أي أحد”.

وختمت الصحيفة بالقول إنه تم اعتقال الجاني مرة أخرى، و “تبين أنه لن يتم ترحيل العائلة”.

وتأتي هذه الحادثة، بعد حادثة انتحار الطفل السوري وائل في مدينة كوجالي بسبب ما قيل إنها عنصرية تعرض لها في المدرسة، وسط نفي السلطات التركية لهذا السبب، وبعد حادثة تعرض طفل سوري للطعن في بطنه بسبب أنه “سوري” لا أكثر.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫5 تعليقات

  1. شو ما قلت مافي شي بيوصف الحال حتى الله تخلى عنا بكل مكان وباي منطقة وبكل الاحوال الي جوا تحت القصف او تهديد عصابات الاسد والله شايف اطفال عبتموت مالها ذنب غير انها شعب مسلم عربي والي برا ماله حق وبيعتدوا عليه واسى بنقول النا الله وينه وين العدل الي من اجله عبدناه والي من اجله منصلي والي من اجل استشهد شبابانا

  2. تصوروا ان العقوبة هي العودة الى حضن الوطن. تخيلوا من تركيا التي كانت في السبعينات منهارة اقتصاديا. بعون الحكام العرب وادارتهم تحولت شعوبهم لأيتام ونساء ثكلى ومشردين مضطهدين.

  3. اغبى واجحش من الشعب التركي ما شفت وليا عم يتوسلوا مشان يدخلوا على الاتحاد الأوروبي شعب همجي متخلف بس الحق على السوريين اللي مصدقين الاتراك

  4. قديما قيل “جحوش تركيا” شعب التركيورم مشهور بالجلافة والجحشنة …اللع يكون بعونك ياشعبنا السوري الحبيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.