رندة قسيس تعلق على الانسحاب الأمريكي من سوريا و العملية العسكرية التركية

أعلنت رندا قسيس رئيس منصة أستانة التابعة لروسيا، عن أسفها لقرار الولايات المتحدة الأمريكية بسحب قواتها من شمال سوريا مما سيعرض حياة الأكراد هناك للخطر.

جاء ذلك في بيان رسمي على صفحتها قالت فيه: “تأسف رئيس منصة أستانة السياسية، لقرار السلطات الأمريكية الواضح بسحب قواتها من سوريا، خاصة بالقرب من الحدود التركية، حتى إذا كانت هناك شكوك بشأن المدة التي سيستغرقها سحب القوات، فسوف يعرض ذلك أمن شمال سوريا للخطر”.

وتابعت: “إن الانتصار على داعش، والذي لا يزال حتى يومنا هذا يمثل خطراً محتملاً، كان مستحيلاً دون شجاعة وقوة الأكراد في سوريا، حيث كانت قوات سوريا الديمقراطية ولا تزال أساسية في الحرب ضد داعش بل إنه من غير الحقيقي الاعتقاد بأن تركيا قادرة على مواجهة تهديد داعش وعائلاتهم”.

واختتمت بيانها بالقول إن “هذا القرار المتسرع لا يعرض حياة العديد من السوريين للخطر فحسب، بل قد يؤدي أيضًا إلى عودة داعش، وستعلن منصة أستانا خلال أيام مبادرة سياسية لإنهاء تلك الأزمة وحماية المواطنين الأبرياء”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫5 تعليقات

  1. قسيس هذه لم تشاهد كل الاخطار والانتهاكات والفظائع التي يتعرض لها السوريون يوميا والتي يمارسها عليهم نظام الأسد وروسيا وكل مليشياتهم هي فقط اوجعها قلبها على عصابات قسد.
    وللتذكير داعش عميل لكل المتدخلين بالشأن السوري بما فيهم نظام الأسد ويتحرك حسب الطلب…فلا تتصيدي أو تهرفي بما لاتعرفي يارنده خانم.

  2. الأكراد حلفاء الدواعش ومع ذلك لولا طيران التحالف لكان شجعانك الأكراد بخبر كان

    1. يا عبد الديوث ليش الهك الديوث عما يضربهم بالطيران اذا كان هو و خنازيره شجعان يدخلو من دون طيران

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.